• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«كريدي اغريكول»:

«اليوان» يهدد الدولار كعملة احتياط مفضلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 مايو 2015

حسام عبدالنبي

حسام عبد النبي (دبي)

تهدد العملة الصينية «يوان» مكانه الدولار الأميركي التي احتلها على مدى العقود القليلة الماضية بصفته ملاذاً آمناً وعملة احتياط دولية مفضلة، حال تصويت صندوق النقد الدولي على ذلك في نوفمبر المقبل بحسب بنك كريدي اغريكول بريفت بنك.

وقال ديفيس هول، الرئيس العالمي لدائرة استشارات العملات الأجنبية والمعادن الثمينة في البنك، خلال مائدة مستديرة عقدت في دبي أمس، إنه في حال اعتماد صندوق النقد الدولي في نوفمبر 2015، اليوان الصيني كعملة احتياط دولية، فقد تتفوق أسعار صرفه على أسعار صرف الدولار والعملات المرتبطة به، كما قد تتقلص بشكل مستمر المكانة التي يتمتع بها الدولار الأميركي على مدى العقود القليلة الماضية بصفته ملاذاً آمناً وعملة احتياط دولية مفضلة.

وأضاف أن دول مجلس التعاون الخليجي التي تعتمد اقتصاداتها على عائدات صادراتها من المنتجات الهيدروكربونية حالياً، تستخدم الدولار الأميركي بنسبة أكبر من استخدامها لليوان الصيني، الذي لا يعتبر عملة قابلة للصرف بالكامل بعد، ما يحد من جاذبيته كعملة احتياط دولية في نظر البنوك المركزية، موضحاً أن الأمر قد يتغير في ظل النمو السريع لحجم التجارة النفطية وغير النفطية بين الصين ودول المجلس.

وذكر أنه نظراً لأن معظم اقتصادات دول مجلس التعاون تربط عملاتها بالدولار فسوف يتوجب على منظمة أوبك أن تدرس قرارها الاستراتيجي الخاص بمستوى إنتاجها بعناية بالغة نظراً لأهميته الحاسمة لدول المنطقة.

وتابع:»يضاف إلى هذا السيناريو عنصر آخر مهم لارتباط أسعار صرف عملات دول مجلس التعاون الخليجي بالدولار ويتمثل في اعتماد بنك الاحتياط الفيدرالي الأميركي لسياسة تطبيع أسعار الفائدة قريباً لمجابهة الارتفاع المستمر في أسعار صرف الدولار».

وأشار إلى أن « فرع بنك الاحتياط الفيدرالي في نيويورك حذر من أن الارتفاع الأخير في أسعار صرف الدولار قد يقلِّص إجمالي الناتج المحلي الأميركي لعام 2015 بنسبة 0.6%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا