• الأحد 23 ذي الحجة 1437هـ - 25 سبتمبر 2016م

هزم لوكوموتيف على ملعبه بهدف كايو

«الزعيم» يتأهل باقتدار إلى مربع الكبار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 سبتمبر 2016

متابعة: صلاح سليمان

حوّل فريق العين «العيد إلى عيدين» بالنسبة لجماهير الكرة الإماراتية، واستطاع أن يعود من أوزبكستان ببطاقة التأهل إلى المربع الذهبي من بطولة دوري الأندية الآسيوية، بعد تخطيه بجدارة مضيفه لوكوموتيف طشقند الأوزبكي، بهدف يتيم حمل توقيع البرازيلي كايو لوكاس في الدقيقة 38، وذلك في إياب الدور ربع النهائي.

وينتظر فريق العين الطرف الصاعد من فريقي النصر والجيش القطري اللذين سيتواجهان الليلة على ستاد آل مكتوم بدبي، لتحديد الصاعد منهما للمرحلة المقبلة وملاقاة «الزعيم» في الدور نصف النهائي.

انطلقت المباراة وسط حضور جماهيري ضعيف من جانب الجمهور الأوزبكي، الذي تواجد بأعداد قليلة، ولم يكن متفاعلاً مع فريقه، ولزم الصمت طوال زمن المواجهة، ما منح العين الفرصة للعب بكل هدوء وتركيز، وسرعان ما قام فريق العين بهجمة سريعة مع صافرة البداية ليحصل على أول ركلة ركنية في اللقاء، التي جاءت بعد مرور أقل من دقيقة، ولكنها لم تسفر عن شيء.

وفرض العين سيطرة ميدانية واضحة على مجريات المباراة، وشدد قبضته على أحداثها خاصة في منطقة المناورات التي دفع فيها المدرب زلاتكو داليتش بخمسة لاعبين، هم عمر عبدالرحمن، والكولومبي أسبريلا، والكوري الجنوبي لي ميونج وعامر عبدالرحمن، والبرازيلي كايو لوكاس، مقابل أربعة مدافعين، حيث لعب فوزي فايز في مركز الظهير الأيمن بدلاً من محمد أحمد المصاب، وإسماعيل أحمد ومهند العنزي وسعيد المنهالي الذي حل بدلاً من محمد فايز الذي غاب عن اللقاء للإيقاف، بعد حصوله على الإنذار الثاني في مباراة الذهاب، ومن خلفهم الحارس خالد عيسى الذي قدم مباراة كبيرة، وكان أحد أسباب الفوز بعد أن تصدى لجملة من الفرص الأوزبكية، بينما لعب البرازيلي دوجلاس وحيداً في الخط الأمامي، لكنه كان يلقى الدعم والمساندة من الثنائي أسبريلا وكايو.

وقام لاعبو العين ببناء أكثر من هجمة، سعياً لتسجيل هدف مبكر يربكون به أصحاب الأرض، ووضعهم تحت الضغط، ولكن ومع مرور الزمن بدا الفريق الأوزبكي هو الطرف الأفضل، واستطاع الوصول إلى منطقة العين أكثر من مرة. ومن إحدى الهجمات التي قام بها أصحاب الأرض، يخطئ مدافع العين مهند العنزي في إبعاد الكرة لتقع أمام اللاعب الأوزبكي كباتي الذي سددها قوية، إلا أنها استقرت بين يدي الحارس خالد عيسى المتألق، وذلك في الدقيقة 23. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء