• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

أكدت أن مستقبله بين البارسا والريال

موندو ديبورتيفو: ديبالا.. خياران لا ثالث لهما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يناير 2017

محمد حامد (دبي)

حسمت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، وفقاً لمصادرها مستقبل النجم الأرجنتيني باولو ديبالا لاعب اليوفي، حيث أشارت إلى أنه سوف يجدد عقده مع فريق «السيدة العجوز» حتى 2021، ولكن هذا لا يعني شيئاً، فهو في نهاية المطاف سوف يلعب للبارسا أو الريال، ويتوقف الأمر على عوامل عدة، أهمها المقابل المالي الذي يرضي إدارة اليوفي، ورغبة اللاعب التي تؤخذ بعين الاعتبار.

ديبالا قد يكون بداية المشروع الكبير القادم في الريال، فقد اعتاد رئيس النادي فلورنتينو بيريز أن يجذب أحد أشهر وأفضل نجوم العالم بين فترة وأخرى، ثم يسارع ببناء فريق من المشاهير حول هذا النجم، وهو ما يعرف باسم «جالاكتيكوس» أي فريق العمالقة، وبالطبع يحقق الريال المزيد من الشهرة والمال بهذه السياسة، حتى وإن غاب في بعض الفترات عن منصات التتويج بالبطولات.

وفي المقابل، قد يكون ديبالا هو النجم القادم في برشلونة مع نيمار، لسد الفراغ الكبير الذي سيتركه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في حال انخفض مستواه أو رحل عن النادي الكتالوني، سواء بالاعتزال أو الانتقال إلى فريق آخر، والأمور على هذا النحو يعني أن ديبالا هو المشروع الكبير القادم للريال، وكذلك للبارسا، ويتوقف الأمر على رغبة اللاعب في الدفاع عن ألوان أي منهما، وكذلك المقابل المالي للصفقة وغيرها من العوامل.

ديبالا الذي انتقل إلى صفوف اليوفي موسم 2015 - 2016، والبالغ 23 عاماً، نجح في تسجيل 27 هدفاً في 60 مباراة مع فريق السيدة العجوز، والأمر لا يتعلق بقدراته التهديفية فقط، بل هو صانع أهداف، وحصل على أفضل لاعب صاحب تمريرات حاسمة في الدوري الإيطالي موسم 2014 - 2015، حينما كان لاعباً في صفوف باليرمو، وهو ولاعب مهاري من الطراز الرفيع، ويجيد في المراكز الهجومية كافة، بالإضافة إلى قدرته على التسديد القوي والمتقن.

وكانت صفقة ديبالا قد كلفت خزائن اليوفي 32 مليون يورو، بالإضافة إلى 8 ملايين أخرى تتعلق بأداء اللاعب ونتائج الفريق، وهي واحدة من الصفقات المكلفة بالنظر إلى أن إدارة اليوفي نجحت في الحصول على توقيع الكثير من النجوم بالمجان، وعلى رأسهم بول بوجبا، أو بمقابل مالي ليس كبيراً، وإن كان جونزالو هيجواين يعد من الحالات الاستثنائية، فقد كبد خزائن اليوفي مبالغ باهظة.

وبالنظر إلى أن اليوفي، نجح في تسويق بوجبا مقابل 105 ملايين يورو، ليكون صاحب الصفقة الأغلى في تاريخ كرة القدم، وهو الذي جاء إلى صفوف الفريق الإيطالي بالمجان، فإن التوقعات تشير إلى أن صفقة ديبالا سوف تتجاوز الـ 100 مليون يورو هي الأخرى، خاصة إذا كان ريال مدريد هو وجهته المقبلة، فقد اشتهر النادي المدريدي بأنه يدفع مثل هذه المبالغ للحصول على خدمات كبار النجوم، وقد فعلها فيما قبل حينما جعل كريستيانو رونالدو، ثم جاريث بيل الأغلى في عالم الساحرة.

وأشارت تقارير إسبانية وإيطالية على مدار الشهور الماضية إلى أن البارسا تقدم فعلياً بعرض بلغت قيمته بين 80 إلى 90 مليون يورو لضم ديبالا إلى صفوفه، ولكن الريال دخل المزاد الأكبر بعرض الـ 100 مليون يورو فيما بعد، مما يؤكد أن مزاد جوهرة اليوفي سوف يكون الحد الأدنى له 100 مليون يورو، مما يؤكد أن الكرة العالمية تعيش عصر الصفقات المجنونة.

وبعيداً عن التفاصيل والقيمة المالية للصفقة، فإن الوجهة المقبلة لنجم اليوفي سوف تكون الليجا، سواء للريال أو البارسا على حد تأكيدات موندو ديبورتيفو على الأقل، واللافت أن صحيفة «توتو سبورت» المقربة من اليوفي نقلت عن الصحيفة الكتالونية تقريرها دون تعليق من إدارة النادي الإيطالي أو من النجم الأرجنتيني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا