• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

شرطة دبي تطلق مبادرة لمساعدة أهالي ضحايا حادث الحافلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مايو 2014

أشاد اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي بالتجاوب اللافت مع المبادرة الإنسانية التي أطلقتها القيادة العامة لشرطة دبي، الرامية إلى مساعدة أهالي العمال الذين أصيبوا وفقدوا حياتهم وهم في طريقهم للعمل جراء حادث مروري وقع على شارع محمد بن زايد (الإمارات سابقاً) وراح ضحيته 15 عاملاً.

وخص بالذكر مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية والإنسانية، وجمعية دبي الخيرية وهيئة آل مكتوم الخيرية، ورجال الخير، مثمناً مشاركتهم في مساعدة أسر المتوفين في الحادث ومد يد العون والدعم المالي للتخفيف من معاناتهم في ظل غياب معيل أسرهم.

وأكد أهمية حضور شرطة دبي الدائم في تلك الظروف، وتجسيدها لدورها المجتمعي ومسؤوليتها اتجاه المجتمع وأفراده، مواطنين ومقيمين، كجزء من نسيج عام تتميز به دولة الإمارات وقادتها وشعبها.

وأشار إلى أن هذه اللفتة الكريمة تؤكد المنطلقات الحضارية للدولة وحرصها على تحقيق التكافل الاجتماعي الذي يحض عليه ديننا الحنيف، وخاصة أن الحادث الذي وقع قضاء وقدر، قد ترك أثراً في نفوسنا، وإذ نشاطر أسر الضحايا مواساتهم وأحزانهم ونسأل الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته، نقدر كل الجهود التي ساهمت وتساهم في بناء هذا الوطن وصرحه الحضاري.

ولفت اللواء المزينة إلى أن القيادة قد كلفت الإدارة العامة لحقوق الإنسان بمتابعة أوضاع ضحايا الحادث والمصابين، والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين الذين ساهموا في هذا العمل الإنساني، والوقوف على تنفيذ هذه المبادرة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض