• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إقبال كبير على جبل جيس والمناطق الطبيعية في الإمارة

90% نسبة إشغال فنادق رأس الخيمة خلال العيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 سبتمبر 2016

محمد صلاح (رأس الخيمة)

أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة ارتفاع نسب الإشغال في فنادق رأس الخيمة لتتجاوز 90% خلال عيد الأضحى المبارك، وشهدت المناطق الطبيعية في الإمارة إقبالاً كبيراً من الزوار والسياح خاصة جبل جيس، الذي شهد توافد مختلف الجنسيات.

وقال هيثم مطر الرئيس التنفيذي للهيئة إن هناك تحسناً كبيراً في نسب الإشغال الفندقي بإمارة رأس الخيمة، حيث لم تقل هذه نسبة عن 70% طوال العام الجاري، مرتفعة بنحو 7% مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى أن تجاوز نسبة الإشغال 90% خلال العيد متوقع في ظل الإقبال الكبير من الزوار والسياح على الإمارة خاصة في مثل هذه المواسم.

وكانت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة أعلنت مؤخراً أن نسب معدلات الإشغال في فنادقها لعام 2016 وحتى الآن هي من أعلى النسب، حيث تجاوزت الـ70% مقارنةً مع مثيلاتها في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي.

وتابع مطر أن هناك عدداً كبيراً من الزوار المقيمين في الدولة، وكذلك السياح من دول مجلس التعاون الخليجي فضلوا الإمارة كوجهة سياحية لقضاء إجازة العيد، لافتاً إلى أن إمارة رأس الخيمة لديها مقومات سياحية تناسب جميع الأذواق المختلفة، حيث تتنوع ما بين التراثية والطبيعية والبحرية والثقافية، وهذا العوامل باتت في مقدمة اهتمامات السياح والزوار الذين يتزايدون على الإمارة عاماً بعد آخر.

وأكد أن الهيئة اعتمدت استراتيجية ناجحة لتنويع مصادر الأسواق السياحية خلال الفترة الماضية، وهو ما انعكس بدوره على تحقيق النمو المستمر في أعداد السياح، مشيراً إلى أن تحقيق نسب إشغال 70% عن الفترة المنقضية من العام الجاري يعد من أعلى نسب الإشغال الفندقي في المنطقة.

توفر إمارة رأس الخيمة لمواطني ومقيمي دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي الذين لا يرغبون بالسفر بعيداً، الملاذ الأمثل للراحة والاستجمام الذي يناسب جميع الأذواق المختلفة حيث تتنوع ما بين الرفاهية والاسترخاء على رمال الشواطئ الذهبية وبين النشاطات الترفيهية والمغامرات الشيقة، حيث المناظر الطبيعية الخلابة التي تجمع بين الطبيعة والثقافة في آن واحد.

إلى ذلك، شهد جبل جيس خلال اليومين الماضيين زحاماً شديداً من قبل الزوار من خارج الإمارة وتوقفت حركة السير في الطرق المؤدية إلى الجبل بسبب هذا الزحام قبل تدخل الدوريات الشرطية وبعض الأهالي الذين ساهموا في توجيه الزوار لطرق بديلة حتى وصولهم لقمة الجبل الذي يعد المقصد الأول بالنسبة للكثير من الزوار خلال العيد.

ويشهد الجبل حالياً تنفيذ عدد من المشروعات السياحية المهمة بعضها خاص برياضة تسلق الجبال إلى جانب مخيم كبيرة وحديقة تطل بشكل مباشر على البحر، وسيشمل المشروع إنشاء عدد من المطاعم الفاخرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا