• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تعاون بين «أبوظبي التقني» و«الإمارات للشباب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبرم مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، ومؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، اتفاقية لتنمية قدرات ومهارات شباب وفتيات الإمارات في مجالات النفع الاجتماعي.ووقع الاتفاقية مبارك سعيد الشامسي مدير عام المركز، وكلير وود كرافت الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، بحضور الدكتور عادل العامري المدير التنفيذي لمعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، وميثاء الحبسي الرئيس التنفيذي لدائرة البرامج في مؤسسة الإمارات، والمهندس علي محمد الرزوقي رئيس مهارات الإمارات في مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، ومحمد جمعة الجنيبي مدير قطاع الخدمات المساندة بالمركز، ونخبة من كبار المسؤولين. وقال مبارك الشامسي، إن الجانبين سيتخذان كافة الإجراءات اللازمة لتعزيز سبل التعاون ما بين برامج مؤسسة الإمارات الستة، والمتمثلة في برنامج «تكاتف» للتطوع الاجتماعي، والبرنامج الوطني التطوعي للاستجابة للطوارئ –«ساند»، و«بالعلوم نفكر» وبرنامج الإدارة المالية الشخصية «اصرف صح»، وبرنامج «كياني» وبرنامج «كفاءات»، وما بين البرامج التابعة لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، ولا سيما برنامج« فزعة» التطوعي، وبرنامج «نعم للعمل»، وغيرها من المبادرات الرائدة والكثيرة للمركز.

كما سيقوم المركز بالمساهمة بتمكين المؤسسة من تقديم أنشطتها وبرامجها للطلبة في مختلف المؤسسات الجامعية والثانوية والمهنية التابعة للمركز، بما في ذلك تسهيل الاتصال بالطلبة لمساعدة مؤسسة الإمارات على إجراء الاستبيانات المجتمعية والعلمية دون أن يتعارض ذلك مع أوقات الدوام المدرسي. وأكدت كلير وود كرافت أنه بموجب الاتفاقية يقوم الطرفان بتحديد البرامج اللازمة، وتطوير سبل التعاون ما بين هذه البرامج التابعة لكلا المؤسستين، بما يسهم في إحداث تأثير اجتماعي إيجابي في شباب الدولة، وذلك جنباً إلى جنب مع تقديم أنشطة تدريبية وبرامج مستحدثة وجلسات لتوعية الشباب والارتقاء بمستوى التفكير والأداء لديهم طوال الوقت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض