• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خلال مشاركته في المؤتمر السنوي للبنك

«دبي الاقتصادي» يبحث تفعيل الشراكة مع «الصادرات والواردات الأميركي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مايو 2014

شارك وفد الأمانة العامة لمجلس دبي الاقتصادي في المؤتمر السنوي لبنك الصادرات والواردات الأميركي، الذي أختتم مؤخراً في العاصمة الأمريكية واشنطن. وترأس الوفد هاني راشد الهاملي الأمين العام للمجلس، يرافقه الفريق التنفيذي للأمانة العامة للمجلس، كما حضر المؤتمر عدد من الدوائر المحلية من دولة الإمارات، من بينها دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، وهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، وممثلو كبرى الشركات الإماراتية.

وأشار الهاملي، إلى أن مشاركة المجلس في المؤتمر تأتي في إطار حرصه على متابعة التطورات الحاصلة في الاقتصاد العالمي. لافتاً إلى أن وفد المجلس وظف حضوره في المؤتمر لبحث سبل تعزيز العلاقات بين المجلس وبنك الصادرات والواردات الأميركي في عدد من المجالات ذات الاهتمام المشترك، لاسيما في إطار اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي وقعها الطرفان العام الماضي.

يذكر أن مجلس دبي الاقتصادي أطلق في وقت سابق مبادرة استراتيجية تتضمن الاتفاق الذي توصل إليه مع بنك الصادرات والواردات الأميركي في إطار مذكرة تفاهم تقضي بقيام البنك بتقديم تسهيلات ائتمانية إلى دبي بقيمة 5 مليارات دولار، لتمويل مشتريات تقوم بها جهات عدة في دبي لتمويل مشاريع البنية التحتية في الإمارة، مثل مراقبة حركة الطيران والمطارات في دبي، والقطارات، وقطارات الأنفاق، فضلاً عن مشاريع تطوير الموانئ وتوليد الطاقة الكهربائية والنفط والغاز والبتروكيماويات ومعالجة المياه.

وفي هذا السياق، أوضح الهاملي أن المجلس بصدد التواصل مع بنك الصادرات والواردات الأميركي بشأن الترتيبات المناسبة لتفعيل الاتفاقية، بما في ذلك التعاون مع كبرى المؤسسات المالية العالمية ذات العلاقة مثل شركة الخدمات المالية والاستثمار، وعدد من المؤسسات المالية العالمية، ومزودي الخدمات لتفعيل الاتفاقية وتوفير كافة سبل نجاحها.

هذا وقد تزامن انعقاد المؤتمر السنوي لبنك الصادرات والواردات الأميركي ذكرى مرور ثمانين عاما على تأسيسه.

وفي هذه المناسبة، ألقى فريد هوجبيرك رئيس البنك، كلمة الافتتاح سلط من خلالها الضوء على مسيرة البنك والدور الحيوي الذي يلعبه في مجال دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وضمان الصادرات الأميركية إلى الدول الشريكة تجارياً للولايات المتحدة. وتخلل الكلمة عرض لرسالة مصورة بالفيديو للرئيس الأميركي باراك أوباما، رحب خلالها بضيوف الولايات المتحدة.

وأشار هوجبيرك إلى أن الإمارات تعتبر إحدى أهم الشركاء التجاريين للولايات المتحدة، وأكبر الواجهات للصادرات الأميركية في المنطقة، مؤكداً أن الاتفاقية التي وقعها كل من مجلس دبي الاقتصادي وبنك الصادرات والواردات الأميركي من شأنها أن تعمق العلاقات الاقتصادية الوطيدة بين البلدين.

وقدم هاني الهاملي درعاً تذكارية لهوجبيرك تقديراً لدوره الإيجابي في احتضان مبادرة مجلس دبي الاقتصادي في تأسيس شراكة استراتيجية مع البنك، وسعي الطرفين إلى تعزيز العلاقات التجارية بين دبي والولايات المتحدة. (دبي ـ الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا