• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مختصون يؤكدون أهمية «المتابعة» و «الفحص»

دعوة لسجل وطني لذوي متلازمة داون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

دبي (الاتحاد)

أشاد المشاركون في مؤتمر الإمارات الدولي لمتلازمة داون 2015 بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والحكومة الرشيدة في توفير الحياة الكريمة والرعاية الشاملة لذوي متلازمة داون في مختلف مؤسسات الرعاية الصحية والتعليمية والاجتماعية.

كما عبر المشاركون في المؤتمر، الذي اختتم مؤخراً، عن شكرهم الكبير لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي على تفضل سموه ورعايته المؤتمر الذي نظم وبنجاح كبير بالشراكة والتعاون المستمر بين جمعية الإمارات لمتلازمة داون وهيئة الصحة بدبي، ومقدرين جهود الجهات الحكومية الداعمة للمؤتمر.

ودعت اللجنة العلمية للمؤتمر، في توصياتها، إلى إنشاء سجل لذوي متلازمة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وإلى تطبيق برنامج مبني على أحدث البراهين العلمية لمتابعة وفحص ذوي متلازمة داون في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، وإلى إصدار كتيب تعليمي شامل وموحد حول متلازمة داون للمهنيين وأولياء الأمور في دولة الإمارات العربية المتحدة.

صرحت بذلك سونيا السيد أحمد الهاشمي رئيس مجلس إدارة الجمعية رئيس اللجنة العليا للمؤتمر. وأوصى المشاركون في المؤتمر بتقديم فحص ما قبل الولادة للنساء الحوامل المعرضات للخطر بدولة الإمارات العربية المتحدة، وإلى إنشاء عيادات خاصة بذوي متلازمة داون في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

ودعا المشاركون في المؤتمر إلى تنظيم ورش عمل للمهنيين في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة؛ بغرض تمكينهم من مهارات التواصل الفعالة في تبليغ الخبر السيئ، وبغرض معالجة مختلف القضايا الطبية والسلوكية والاجتماعية التي تخص ذوي متلازمة داون.

وعبر المشاركون عن تقديرهم لمبادرة «مجتمعي مكان للجميع»، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وجهود تحول دبي إلى مدينة صديقة لذوي الإعاقة بشكل شامل ومتكامل بحلول عام 2020، وأشادوا بالجهود الفاعلة للجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في إمارة دبي برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وإطلاق استراتيجية دبي لذوي الإعاقة 2020، ومبادرة استضافة قمة المدن الدامجة 2015، التي ستعقد لأول مرة في إمارة دبي في شهر أكتوبر المقبل، مباركين اعتماد برنامج الكشف والتدخل المبكر لذوي الإعاقة المدرج في محور الصحة، ضمن استراتيجية دبي لذوي الإعاقة 2020، الذي طرحته هيئة الصحة بدبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض