• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لا تقدم في المفاوضات بين إيران والدول الست الكبرى

روحاني يقيل مسؤولاً إقليمياً إيرانياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 مايو 2014

أحمد سعيد، وكالات (عواصم)

أقال الرئيس الإيراني حسن روحاني أمس مسؤولاً إقليميا إيرانياً في خضم الخلافات مع خصومه المحافظين فيما انتهت جولة مفاوضات جديدة بين إيران والدول الست الكبرى في «مجموعة خمسة زائد واحد»، الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين وألمانيا في فيينا من دون إحراز تقدم باتجاه حل مسألة البرنامج النووي الإيراني.

وقرر روحاني إقالة محافظ مدينة بروجرد بمحافظة لورستان غرب إيران منوجهر فراقي بسبب إلغائه ملتقى ثقافياً في جامعة بروجرد بشأن فكر مؤسس الجمهورية الإيرانية عام 1979 الراحل الإمام الخميني بمشاركة حفيده حسن الخميني في مدينة بروجرد الذي يتهمه المحافظون بأنه قريب من زعماء المعارضة الإصلاحية.

في غضون ذلك، قال نائب وزير الخارجية الإيـراني عـباس عراقجـي للصحفيـين في ختام الجولة الرابعـة من المفاوضات بين إيران والدول الست الكبرى في فيينا «المحادثات كانت جادة وبناءة لكن لم يتحقق أي تقدم.

وأضاف «لم نصل إلى النقطة التي نبدأ منها صياغة الاتفاق النهائي لأن الخلافات كانت أكبر من أن تتيح بدء صياغة نص اتفاق نهائي». وتابع «نحن مصممون على مواصلة المفاوضات. خلال شهر خورداد (الفارسي من 22 مايو حتى 21 يونيو المقبل) سيكون لنا اجتماعان الا أننا خلال هذه الجولة لم نحقق تقدما ملموسا».

كما أكد مسؤول أميركي كبير، طلب عدم نشر اسمه، أن المفاوضات لم تحقق تقدما يذكر. وقال للصحفيين في فيينا «المحادثات بطيئة وصعبة. مازالت هناك فجوات كبيرة. يتعين على إيران أن تتخذ بعض القرارات الصعبة. ونشعر بالقلق لأنه لم يتحقق تقدم والوقت ضيق». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا