• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م

سباق سوق دبي الحرة يجمع النخبة في نيوبري

«كارافاجيو» يواجه «تشرشل» في تحدي ريف ستيكس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

تتجه أنظار عشاق سباقات الخيل إلى مضمار نيوبري الإنجليزي لمتابعة سباقات عطلة نهاية الأسبوع الدولية يومي الجمعة والسبت المقبلين، ويعد شوط ميل ريف ستيكس الأبرز وسيسدل الستار على موسم رعاية السوق الحرة لسباقات الخيول في المملكة المتحدة.

وترعى السوق الحرة تسعة من أشواط الحدث الذي يقام على مدى يومين، ويشمل إضافة إلى شوط ميل ريف ستيكس الذي يقام السبت، شوطين آخرين للفئة الثالثة سيقامان في اليوم ذاته وهما: شوط ليجاسي كاب، وشوط الكأس العالمي لمطار دبي الدولي، فيما يعد سباق «كأس سوق دبي الحرة» أبرز أشواط يوم الجمعة.

وأبدى كولم ماكلوكلين، النائب التنفيذي لرئيس مجلس إدارة الرئيس التنفيذي لسوق دبي الحرة، سعادته برعاية الحدث قائلاً: «نحن سعداء بعودتنا مجدداً إلى مضمار نيوبري لرعاية النسخة السنوية العشرين لسباقات عطلة نهاية الأسبوع الدولية، والتي نختتم بها موسم رعايتنا لسباقات الخيل في 2016، وتحظى هذه الرياضة بدعم متواصل وبأهمية كبيرة في استراتيجيات سوق دبي الحرة التسويقية، إذ توفر منبراً مهماً لإبراز علامتنا التجارية وتعزيز مكانة دبي مركزاً مميزاً للأعمال والرياضة والترفيه، وتتيح لنا الاحتفاء بأعزائنا الشركاء التجاريين بما فيهم العاملين في صناعة تجزئة السفر ومسؤولي سباقات الخيل البريطانيين، والكثير من وسائل الإعلام المرئية والمكتوبة في أجواء مريحة وممتعة».

وبلغ عدد المسجلين لخوض شوط سوق دبي الحرة ميل ريف ستيكس 70 فرساً، بما فيهم المهرين اللذين تُوجا في رويال آسكوت «كارافاجيو» و«تشرشل» للمدرب آيدن أوبراين المسؤول أيضاً عن تدريب تسعة مشاركين آخرين من المزمع أن يتنافسوا على جائزة الشوط المالية البالغة 75,000 جنيهاً استرلينياً، ومن ضمنهم الحصان «ور دكري» الفائز بشوط فينتاج ستيكس (جروب 2) و«بيس إنفوي»المتألق في سباقات جروب 3.

يذكر أن جائزة شوط ميل ريف ستيكس التقليدي ذهبت العام الماضي إلى الحصان «ريبشستر» لجودولفين، بقيادة الفارس جيمس دويل، وقدم هذا السباق عدداً من أشهر الخيول الفائزة من أمثال «مون فيلس» الفائز بالنسخة الافتتاحية للحدث في 1972، والذي تابع نجاحاته في الربيع التالي عندما تُوج بجائزة سباقات 2,000 جينيس.

ويحفل سجل الحدث بخيول حققت لاحقاً إنجازات مهمة في سباقات المجموعة الأولى، ومن أبرزها فوز الحصان «أوزان» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم بنسخة 2009، حيث واصل بعد ذلك تألقه بانتزاعه في الشهر التالي جائزة شوط شادويل ميدل بارك ستيكس (جروب 1) في نيوماركت. وتحفل سباقات عطلة نهاية الأسبوع الدولية، إلى جانب منافسات الخيول، بفعاليات وأنشطة ترفيهية ممتعة وستشهد هذا العام حضوراً مميزاً للمنتج الموسيقي العالمي مارك رونسون الذي سيقدم على خشبة مسرح المضمار عرضاً موسيقياً مباشراً (دي جي) أمام منصة سوق دبي الحرة الرئيسة، وذلك في ختام سباقات اليوم. واشتهر رونسون بتعاونه الموسيقي الشهير مع المغنية الراحلة آمي واينهاوس في العديد من الأغنيات التي حققت المراكز الأولى مثل «فاليري» و«برونو مارس» وأبتاون فونك.

ومن الضيوف المتوقع حضورهم للحدث أيان بولدينج، المدرب السابق للمهر «ميل ريف» الذي سمي الشوط باسمه تخليداً لإنجازاته، التي تحقق أبرزها في سباقات ديربي ابسوم في عام 1971، حيث أشرف بولدينج على فوز ميل ريف (4 سنوات) بأشواط: إكليبس ستيكس (سانداون)، كينغ جورج وكوين اليزابث ستيكس (أسكوت)، وبري دو أرك دو ترايمف (لونج تشامب)، وبري جاناي (لونج تشامب)، وكأس كورونيشن (ابسوم).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء