• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات        02:45    فتاتان تفجران نفسيهما في سوق في نيجيريا والحصيلة 17 جريحا على الاقل    

91 يوماً و930 هدفاً و1392 مباراة

15 كرة ذهبية و17 «نهائي» في رصيد العملاقين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

دبي (الاتحاد)

يتمتع البارسا والبايرن بتاريخ كروي حافل بالانجازات والبطولات وكذلك الأرقام الشخصية والقياسية للنجوم الذين دافعوا عن ألوان كل منهما، وهو الأمر الذي جعل الموقع الرسمي للبارسا ينشر عدة أرقام استباقاً للمواجهة الواعدة بالإثارة بين الفريقين في نصف نهائي دوري الأبطال الليلة، وعلى رأسها أن تاريخ تأسيس البارسا هو 28 نوفمبر 1899، بينما يعود تأسيس بايرن ميونيخ إلى 27 فبراير 1900 مما يعني أن الفاصل الزمني بين تأسيس الناديين هو 91 يوماً. أما ثاني الأرقام فيتعلق بالنجمين الأكثر تهديفاً في تاريخ الناديين، وهما جيرد موللر هداف البايرن «525 هدفاً» وليونيل ميسي الذي يتصدر لائحة الأفضل تهديفاً في تاريخ البارسا برصيد 405 أهداف، ليصل مجموع أهداف كل منهما إلى 930 هدفاً.

وعلى صعيد الأكثر مشاركة في المباريات من الجانبين، فإن مجموع المباريات التي خاضها أوليفر كان مع البايرن هو 632 مباراة، فيما دافع تشافي هيرنانديز عن قميص البارسا في 760 مباراة، مما يعني أنهما معاً خاضا 1392 مباراة. ومن بين الحقائق التاريخية والرقمية التي تبعث على الشعور بالفخر لدى جماهير البارسا والبايرن أن نجوم كل منهما فازوا بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 15 مرة، وعلى رأس هؤلاء النجوم ميسي 4 مرات، وكرويف، ورومينيجه، وبيكنباور، الذين نجح كل منهم في الحصول على الكرة الذهبية في مناسبتين. وعلى مستوى دوري الأبطال حصل البارسا والبايرن على اللقب 9 مرات، منها 4 للنادي الكتالوني، و5 ألقاب للبافاري، كما تأهلا إلى النهائي بمجموع 15 مرة، منها 10 مرات للبايرن، فاز بنصفها، و7 مرات للبارسا شهدت تتويجه على عرش القارة العجوز 4 مرات. أما الرقم 3 فقد يكون الأكثر أهمية في تاريخ البارسا والبايرن، وهو يعني الحصول على الثلاثية التاريخية «الدوري والكأس ودوري الأبطال» في موسم واحد، حيث نال البارسا والبايرن هذا الشرف الكبير، والذي حققته 7 أندية أوروبية فقط، وهي بالإضافة إلى البارسا والبايرن، كل من سلتيك، وأياكس، وآيندهوفن، ومان يونايتد، والميلان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا