• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

"الأطلسي" يتوحد في مواجهة روسيا رغم الخلافات الكبيرة مع أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 يونيو 2018

بروكسل (أ ف ب)

اختار الأوروبيون وكندا، خلال اجتماع وزاري لحلف شمال الأطلسي دام يومين واختتم اليوم الجمعة في العاصمة البلجيكية بروكسل، تجاهل استيائهم إزاء قرارات الرئيس الأميركي دونالد ترامب ودفعوا في اتجاه تعزيز قدراتهم على الرد في مواجهة روسيا.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، اليوم الجمعة "لقد أعددنا بما تيسر لقمة (الحلف الأطلسي في يوليو القادم في بروكسل) والتي يعلم الجميع أنها ستعقد في ظل توتر".

وأضافت "نعلم إلى أي مدى هذا التوتر شديد".

وتابع جميع المشاركين في اجتماع وزراء الدفاع في بروكسل استعدادا لقمة الأطلسي في 11 و12 يوليو، تبادل المواقف الحادة بين ترامب والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو قبل بدء قمة مجموعة السبع في كندا.

ويبدو أن الحلف اتخذ قراره بعدم صب الزيت على النار. وأوضحت الوزيرة الفرنسية أن "الأجواء خصصت للعمل والتركيز على الموضوعات التي تخصنا".

وأعرب بعض الوزراء لنظيرهم الأميركي جيم ماتيس عن قلقهم حيال كيفية تعامل الرئيس الأميركي مع حلفائه، وخصوصا في ضوء الرسوم الجمركية والعقوبات التجارية بعدما رفضوا تلبية مطالبه. لكن مصادر عدة أفادت أنهم قاموا بذلك في شكل هادئ. ... المزيد