• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مئوية ميسي..

رد الدين!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

محمد حامد (دبي)

يحتفل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بخوض مباراته رقم 100 في بطولات أوروبا الليلة، حينما يحل بايرن ميونيخ ضيفاً ثقيلاً على البارسا في ذهاب قبل نهائي دوري الأبطال، ويتطلع «ليو» إلى الظهور بصورة جيدة، ومساعدة فريقه على الفوز لرد الدين والثأر بعد الهزيمة الثقيلة من الفريق البافاري في آخر مواجهة قارية بينهما، التي أسفرت عن فوز العملاق البافاري بسباعية تاريخية في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وكان الظهور الأول لميسي على الساحة القارية في في 27 سبتمبر عام 2005 أمام فريق أودينيزي الإيطالي، حينما قرر المدرب الهولندي فرانك رايكارد منحه الفرصة للسطوع في البطولة الكروية الأقوى في العالم، وحظي النجم الصغير في هذا الوقت باستقبال جماهيري حافل، وسط توقعات بأن يشكل ثنائياً مهارياً مع رونالدينيو يحصد إعجاب الملايين من عشاق كرة القدم العالمية.

وشارك ميسي في 99 مباراة على المستوى القاري، منها 96 في دوري الأبطال، و3 مواجهات في كأس السوبر، محرزاً 75 هدفاً في البطولة القارية، وهدف واحد في كأس السوبر الأوروبية، كما حصد لقب دوري الأبطال 3 مرات أعوام 2006 و2009 و2011، وعلى الرغم من أن حضوره كان خجولاً في نسخة 2006، إلا أنه لعب دور البطولة المطلقة في تتويج الفريق الكتالوني باللقب عامي 2009 و2011 حينما هز شباك مان يونايتد في المباراتين النهائيتين، وحصل على لقب الهداف في النسختين، برصيد 9 أهداف عام 2009، و12 هدفاً في نسخة 2011. ميسي خاض منافسات 11 بطولة لدوري الأبطال، وحقق أرقاماً شخصية تجعله أحد أفضل اللاعبين في تاريخ البطولة، فقد توج بلقب الهداف 4 مرات، كان أبرزها عام 2012 حينما أحرز 14 هدفاً، وعلى الرغم من ذلك لم يتوج البارسا باللقب القاري، ولكن ميسي وصل في نهاية العام المذكور إلى رقم تهديفي أسطوري بتسجيل 91 هدفاً على المستويات كافة وفي جميع البطولات، وهو الرقم الأعلى للاعب هداف في عام واحد.

ويدين ميسي لدوري الأبطال بالحصول على 4 كرات ذهبية، في أعوام 2009 و2010 و2011 و2012، حيث لم تكن مشاركاته مع منتخب التانجو في السنوات المشار إليها مؤثرة، مما يجعل تتويجه باللقب يعود بالدرجة الأولى إلى ما قدمه مع البارسا في مختلف البطولات، خاصة دوري الأبطال، وهي البطولة الأكثر أهمية في رفع أسهم اللاعبين في معانقة الكرة الذهبية مع كأس العالم. رصيد ميسي في البطولة الحالية 8 أهداف، وهو يتطلع إلى الحصول على لقب هداف البطولة، في ظل صراع ناري معتاد في السنوات الأخيرة مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، كما أن الصراع بينهما على لقب الهداف التاريخي للبطولة أصبح ملتهباً، وسط مؤشرات تقول إنه سوف يستمر لفترات طويلة، ولن يكون سهلاً على أي لاعب آخر الوصول إلى أرقامهما في المستقبل القريب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا