• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المعارضة تتهم قوات الأسد بقصف المدنيين بغاز سام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

ا ف ب

اتهم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اليوم الأربعاء، نظام الرئيس بشار الأسد باستخدام "غازات سامة" في قصف مدينة داريا جنوب غرب دمشق الاثنين، ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

وربط الائتلاف، في بيان صدر عنه، بين الهجوم وقرب انعقاد مؤتمر جنيف-2 حول الأزمة السورية الذي سيشارك فيه ممثلون للنظام والمعارضة.

ودان الائتلاف "الهجوم الذي نفذته قوات النظام على مدينة داريا ليل الإثنين 13 يناير"، مطالبا في بيان أصدره اليوم "المجتمع الدولي ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالتحقيق في التقارير التي تفيد بقيام نظام الأسد باستخدام الغازات الكيميائية السامة في ذلك الهجوم".

ودعا الائتلاف إلى "اتخاذ الإجراءات اللازمة في حال تم التحقق من نقض النظام وانتهاكه للاتفاق المتعلق بتسليم أسلحته الكيميائية".

ووافقت دمشق في سبتمبر الماضي على اتفاق روسي أميركي للتخلص من ترسانتها الكيميائية، تلاه قرار من مجلس الأمن يحدد منتصف العام 2014 موعدا لإتمام هذه العملية التي تشرف عليها بعثة مشتركة من الامم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيميائية.

وجاء القرار إثر هجوم كيميائي قرب دمشق في 21 أغسطس أودى بحياة المئات، واتهمت المعارضة ودول غربية النظام به. وهددت واشنطن حينها بشن ضربة عسكرية ضد دمشق ردا على الهجوم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا