• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«مطارات أبوظبي» تثبت الدفعة الأولى من منتسبي برنامج «الإقلاع»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

احتفلت مطارات أبوظبي بتثبيت الدفعة الأولى من المنتسبين لبرنامج التطوير الوطني «الإقلاع»، حيث استكمل 18 منتسباً البرنامج، وبدأوا بمزاولة مهامهم بشكل دائم في مختلف أقسام وإدارات الشركة.

وقال الدكتور عثمان محمد الخوري الرئيس التنفيذي للموارد البشرية: «إن مطارات أبوظبي تستمر في التزامها بالتوطين كجزء من رؤيتها لتصبح إحدى وجهات العمل المفضلة للمواطنين، حيث صممت برنامج التطوير الوطني (الإقلاع)، من أجل تدريب وتوظيف الخريجين من مواطني الدولة.

ويمتد البرنامج على فترة 18 - 24 شهراً.» وأضاف: «يرتكز البرنامج على تمكين المنتسبين من اكتساب الخبرة العملية والمهارات الوظيفية، من خلال دمجهم في الإدارات المختلفة، في إطار من نظام المتابعة الدورية المكثف».

وقال المهندس محمد مبارك علي المزروعي، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي: «إنه حدث خاص بالنسبة لمطارات أبوظبي، حيث إن برنامج التطوير الوطني «الإقلاع» يعد برنامجاً استراتيجياً يهدف إلى استقطاب القوى العاملة المواطنة لمطارات أبوظبي وتأهيلها للعمل في قطاع الطيران والمطارات.

وتهدف مطارات أبوظبي من خلال تقديم هذا التدريب إلى توسيع قاعدة المواهب الوطنية، وتأهيلهم لمستقبل مهني ناجح».

واختتم المزروعي: «أود أن أتقدم بخالص التهاني إلى كل من الـ 18 منتسباً الذين استكملوا برنامج التطوير الوطني اليوم.

وبعد استكمال البرنامج ستتاح فرصة للمنتسبين لشغل وظائف دائمة في مطارات أبوظبي في المجال الذي تم تحديده طبقاً لمهاراتهم وقدراتهم.

وقد التحق في البرنامج منذ انطلاقه حتى اليوم 60 منتسباً من مواطني الدولة. ويعتبر التوطين من أهم الأهداف الرئيسية لخطط مطارات أبوظبي لتحقيق النمو والتنمية المستدامة، حيث ترى الشركة أن التوظيف والمحافظة على المواهب الإماراتية الوطنية جزء لا يتجزأ من نجاح استراتيجية الشركة على المدى البعيد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا