• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«فولكس فاجن» تعلن انتهاء أزمة الإدارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

فولفسبورج (د ب أ) أعلن مارتن فينتركورن، الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاجن الألمانية، أمس، انتهاء أزمة الإدارة التي تعرضت لها المجموعة منذ نحو 3 أسابيع. وقال فينتركورن، أمام الجمعية العمومية لمساهمي الشركة وعددهم حوالي 3 آلاف مساهم في مدينة هانوفر الألمانية، إن «هذه الأيام الحافلة بالأحداث أصبحت وراءنا»، في إشارة إلى الأيام التي أعقبت الإعلان الدرامي لاستقالة رئيس مجلس الإدارة فرديناند بيتش. وأضاف فينتركورن أن المجموعة الآن في المياه الهادئة وأن التركيز عاد الآن لينصب على نشاط المجموعة. وكان فرديناند بيتش، رئيس مجلس الإدارة، أعلن أواخر الشهر الماضي استقالته بعد أن خسر معركة من أجل السيطرة على الإدارة لصالح الرئيس التنفيذي فينتركورن. وكانت الأزمة قد تفجرت عندما نأى بيتش بنفسه عن فينتركورن في مقابلة صحفية، مما أدى إلى تفجر أزمة إدارية في «فولكس فاجن». ومن بين الموضوعات الأساسية المطروحة على اجتماع الجمعية العمومية التي تضم حوالي 3 آلاف مستثمر، وتعقد في مركز هانوفر للمعارض تعيين خليفتين لكل من فرديناند بيتش وزوجته أورسولا التي استقالت أيضاً من مجلس إدارة المجموعة. وكانت الشركة قد اقترحت تعيين لويزه كيسلينج، وجوليا كون بيتش ليخلفا فرديناند وأورسولا في مجلس الإدارة، بما يضمن احتفاظ أسرة بيتش الألمانية بسيطرتها على مجموعة فولكس فاجن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا