• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

75 دارساً في البرنامج الدولي لمدربي ومعلمي السباحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

اختتم اتحاد السباحة البرنامج الدولي لمدربي ومعلمي السباحة ومبادئ الإسعافات الأولية وفقاً لنظام ستار الأميركى بقاعة المحاضرات في الجامعة الأميركية، بحضور الدكتور مثنى عبدالرزاق رئيس الجامعة الأميركية في الإمارات، والدكتورة ابيلاش سيجت عميد كلية التعليم بأميركية الإمارات مساعد الرئيس لشؤون البحث العلمي، والبروفيسور علي سماكة استاذ القانون الرياضى بكلية القانون بأميركية الإمارات، بجانب المحاضر الأميركى لايك وايت مدير التدريب والتطوير ومطابقة الجودة بمنظمة ستارفيش اكواتيك الأميركية، والمحاضر محمد الزناتى مدرب منتخبنا الوطني للسباحة.

جدير بالذكر أن البرنامج هو أول نسخة تقام بالدولة والمنطقة العربية والذي استمر على مدار 5 أيام من التدريب النظرى بمقر الجامعة الأميركية والعملي بمسبح أكاديمية كليوباترا بنادي النصر، وشهدت الدورة التى أقيمت خلال الفترة من 4 إلى 8 سبتمبر تنسيقاً وتعاوناً كبيراً بين الجهات كافة.

وتم تخريج المشاركين بالنسخة الأولى من البرنامج الدولي البالغ عددهم 75 دارساً ودارسة ضمت العديد من المشاركين من داخل وخارج الدولة حيث شارك في الدورة عدد من معلمي ومدربي السباحة من المملكة العربية السعودية، الكويت، مصر، الجزائر، سوريا، تونس، فلسطين، العراق، الأردن، الولايات المتحدة الأميركية، الهند، سيريلانكا، لبنان، هولندا، نيبال، بلغاريا، إنجلترا، بجانب المتدربين من الإمارات.

وأثنى الدكتور مثنى عبدالرزاق على نجاح البرنامج والدورة التدريبية، وأشاد بالالتزام الإداري والفني والتنطيمي للبرنامج.

وأكد المحاضر الأميركي لايك وايت أنه لم يكن يتخيل هذا النجاح للبرنامج وأنه سعيد بالتعاون الكبير بين المشاركين والتفاعل بينهم في اتجاه انجاح الدورة، وقال: «الاختبارات العملية التى أقيمت كانت ناجحة ومفيدة للجميع حتى يتم الوقوف على مستوى الدارسين ومدى قابليتهم للتعلم واكتساب مهارات جديدة في مجالات التدريب الرياضى والاستجابة للطوارئ والإسعافات الأولية».

وأفاد الدكتور علي سماكة أستاذ القانون الرياضى أن التعاون مع منظمي الدورة كان مميزاً وأنه سيتم تنظيم العديد من البرامج والفعاليات التى تتعلق بالمجال الرياضي وخدمة المجتمع الإماراتي خلال الفترات القادمة، كما أشار إلى أن الجامعة تضم بين أروقتها العديد من الطلبة الرياضيين في مجالات عدة ومنها السباحة والألعاب المائية وهو الأمر الذي يحفزنا لتقديم العديد من البرامج الرياضية للوسط الرياضي من معلمين ومدربين وإداريين للدولة والمنطقة العربية والخليجية.

من جانبه قال طلال آل علي مدرب نادي الفجيرة وأحد المشاركين في الدورة إن الدورة مميزة جداً واتسمت بالترتيب والتنظيم على مدار 5 أيام مشوقة لكافة الدارسين، كما أكد على الاستفادة الكبيرة من كافة الجوانب النظرية والعملية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا