• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تنافس على الصدارة في النسخة الرابعة

بلدية دبي تشارك في 9 ألعاب بـ«دورة الشيخة هند للسيدات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 سبتمبر 2016

رضا سليم (دبي)

أعلنت بلدية دبي مشاركتها في النسخة الرابعة لـ«دورة الشيخة هند للألعاب الرياضية للسيدات» التي تقام خلال الفترة من 19 إلى 31 أكتوبر المقبل، في 9 ألعاب، وهي كرة السلة، الكرة الطائرة، كرة اليد، السباحة، الشطرنج، الريشة الطائرة، سباق الطريق، سباق الدراجات الهوائية، والبولينج.

وأكد المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي أن البلدية تعتبر ممارسة موظفيها للرياضة غاية وهدف في إطار خطة شاملة لجعل الرياضة أسلوب حياة وليس ممارسة عادية تنافسيه فقط، وهو الأمر الذي جعل البلدية تشارك باحترافية في البطولات الرياضية التي تنظم لرياضة المرأة خاصة دورة الشيخة هند للألعاب الرياضية التي تتأهب لتدشن نسختها الرابعة وقال: «نتشرف جميعاً أن نكون جزءاً من هذا الحدث الأكبر من نوعه، والذي يمثل قيمة كبيرة لأنه يحمل اسم حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، ويقام تحت رعايتها التي أثمرت عن تحقيق نجاحات كبيرة وفتح آفاق واسعة أمام النساء للتنافس وممارسة الرياضات التي تكسبهن الصحة والعافية وأداء أعمالهن بروح عالية».

وأوضح لوتاه تقديم الدعم لموظفات البلدية في الدورة والبطولات المماثلة في إطار التوجهات العامة للدولة التي تهتم برياضة المرأة، والتي تحظى بدعم القيادة الرشيدة، وباتت شريكاً أصيلاً في دفع عجلة التنمية ومواكبة التطور والتغير الدائم، وقدمت نموذجاً مشرفاً في مشاركاتها بأولمبياد ريو 2016، وأكد أن مثل هذه الدورات والبطولة المحلية تعتبر النواة والقاعدة المؤسسة التي تصقل المواهب.

من جانبها، ثمنت نسرين بن درويش المنسق العام لفرق بلدية الرياضية الدعم الكبير الذي تجده رياضة المرأة والرياضيات من قبل قيادات البلدية، وهو الدعم الذي ترجم إلى إنجازات وتفوق واضح لبلدية دبي في المشاركات الثلاث الماضية في الدورة.

وقالت نسرين بن درويش أن بلدية دبي تدعم مشاركات الموظفات في مختلف المحافل الرياضية عبر التفرغ الشامل والمريح الذي يجعل الموظفة تؤدي واجبها الرياضي بذهن صافي سواء داخل وخارج الدولة، وأكدت أن البرامج الرياضية في صقل وصناعة المواهب من قبل بلدية دبي لا تقتصر على المشاركة في البطولات الرياضية فحسب، بل يتم تنظيم دورات تخصصية لنيل شهادات احترافية في مختلف مجالات التدريب بالتعاون مع الهيئات والاتحادات والمجالس الرياضية في الدولة وهم أيضاً شركاء البلدية في تطوير قدرات الرياضيات داخل البلدية، والذي يعتبر مكسباً لرياضة المرأة في الدولة وليس فرق البلدية فحسب مشيرة إلى مشاركة لاعبات البلدية في عدد من المنتخبات الوطنية منها فرق كرة اليد.

وثمن وليد الشيباني رئيس قسم نادي البلدية في دبي الجهود الكبيرة التي يقوم مجلس دبي الرياضي في دعم رياضة المرأة والارتقاء عبر تنظيم بطولات احترافية في مختلف الرياضات منها الدورة، وهي ملتقى رياضي سنوي يشجع الموظفات على ممارسة الرياضة وبلدية دبي تفخر بأن تكون جزءاً من هذه الملتقى الاحترافي وتشارك في جميع الألعاب المندرجة فيه.

وحققت فرق بلدية دبي في النسخة الثالثة المركز الثاني في كرة اليد، للعام الثالث على التوالي، والمركز الثاني في الكرة الطائرة، وفي منافسات النسخة الثانية، فازت حنان حسن من بلدية دبي بالمركز الثالث في بطولة البولينج، وفي بطولة السباحة فازت أميرة غانم بالمركز الأول في منافسات السباحة الحرة 25 م، وتصدرت خولة أحمد خميس منافسات سباحة الصدر 25 م، وفازت عالية خالد بالمركز الرابع في بطولة الريشة الطائرة، كما فاز فريق البلدية بالمركز الثاني في بطولة كرة اليد للعام الثاني على التوالي، وفاز فريقا كرة السلة والكرة الطائرة بالمركز الثالث في الدورة.

كما استطاعت منتسبات البلدية تحقيق العديد من المراكز المتقدمة في منافسات النسخة الأولى حيث نالت بلدية دبي جائزة أفضل مؤسسة مشاركة في الدورة، حيث كان لها النصيب الأكبر في عدد المشاركات في جميع المسابقات، كما فاز فريق البلدية لكرة السلة بالمركز الأول، وحقق فريق كرة اليد المركز الثاني، وفازت فاطمة سهيل بالمركز الثالث في بطولة كرة الطاولة، وكان للاعبات بلدية دبي من ذوي الإعاقة دور كبير في تحقيق العديد من الجوائز حيث نالت روضة عبدالله من بلدية دبي جائزة اللاعبة الأكثر إصراراً ومقاومة، كما فازت فاطمة سبيل الماس بجائزة أفضل لاعبة مشاركة في المنافسات من ذوي الإعاقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا