• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

توقعات بموجات صعود جديدة الشهر الحالي

الأسهم تتماسك أمام جني الأرباح وتكسب ملياري درهم وسط تباين في الأداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 مايو 2015

عبدالرحمن إسماعيل

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

احتوت الأسهم المحلية موجة جني الأرباح التي استهدفتها للجلسة الثالثة على التوالي أمس، وسط تباين واضح في حركة الأسواق، بين ارتداد صعودي ناجح في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وبقاء ضغوط البيع متواصلة في سوق دبي المالي الذي لا يزال يتمسك بالبقاء فوق المستوى النفسي 4000 نقطة، وسط مخاوف المستثمرين من كسره هبوطاً.

واستعادت الأسواق نحو ملياري درهم من خسائر الجلستين الماضيتين والتي تجاوزت 15 مليار درهم، جراء ارتفاع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,27%، والذي تلقى دعمه من صعود سوق العاصمة بنحو 0,78%، فيما واصل سوق دبي المالي هبوطه بنسبة 0.37%.

وسجلت مستويات السيولة انخفاضاً كبيراً بلغت نسبته 58,5% لتصل إلى 580 مليون درهم، مقارنة مع 1,4 مليار درهم جلسة أمس الأول، الأمر الذي اعتبره محللون ماليون أمراً ايجابياً، يعكس رغبة المستثمرين في عدم الاندفاع نحو البيع العشوائي بمستويات الأسعار الحالية، مما يساهم في دعم الأسواق في احتواء موجة جني الأرباح الحالية، وفقا لما قاله جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات.

وأضاف أن الأسهم الثقيلة والقيادية هي التي يعول عليها في مواجهة ضغوط البيع التي تتعرض لها الأسواق، والتي لا تزال طبيعية ومنطقية، بعد ارتفاعات جيدة الشهر الماضي، بدعم من نتائج الشركات للربع الأول.

وقال اسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا: «إن أداء مؤشرات الأسواق بدت خلال الجلسات الثلاث الأخيرة وكأنها سلبية، لا سيما مع تدنى أحجام وقيم التداول من جديد في السوقين، غير أن تداولها فنياً ما زال إيجابياً على خرائط اتجاهها للمدى المتوسط أو القصير، ويبشر بموجات صعود جديدة خلال تداولات الشهر الحالي، بغض النظر عن احتمالية تواصل التراجع على المدى القصير، صوب مستويات الدعم القريبة بشكل مؤقت، على سبيل وضع سعر أدنى مقبول خلال الشهر، قبل معاودة الصعود من جديد». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا