• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

رحل القذافي.. ومازالت طائرته الخاصة تطاردها النزاعات الدولية!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 سبتمبر 2016

أ ف ب

في نهاية أغسطس 2011، اكتشف ثوار ليبيا على مدرج مطار طرابلس فخامة الطائرة الخاصة لمعمر القذافي. وبعد خمس سنوات ما زالت هذه الطائرة المتوقفة في فرنسا، وحاولت شركة كويتية شراءها، ملكاً للدولة الليبية.

وكان المتمردون هاجموا في أوج الانتفاضة في ليبيا في 2011 طائرة الإيرباص «ايه-340».

وفي صور التقطت حينذاك، يظهرون في داخلها وهم يفتحون الباب الزجاجي لحمامها ويتمددون على السرير أو على المقاعد الجلدية فيها.

ووصف المصور باتريك باز الذي زار الطائرة في 29 أغسطس 2011 المتمردين بأنهم كانوا يشبهون «أصحاب السراويل المخططة في فرساي»، أي الثوار الفرنسيين الذين كانوا يرتدون سراويل مخططة وهاجموا قصر فرساي في 1789.

وقال «بالنسبة إليهم، كانت الطائرة اكتشافاً»، و«بالنسبة إلينا أيضاً بصفتنا صحافيين».

بعد النزاع، أرسلت الحكومة الانتقالية الليبية الطائرة إلى فرنسا في إطار عقد للصيانة وقع مع شركة «أمير فرانس»، حسب وثائق قضائية. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا