• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حكومة الصومال تأمر وسائل الإعلام بوصف «الشباب» بـ«القتلة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

مقديشو (أ ف ب)

أمرت الحكومة الصومالية أمس الصحفيين بأن يستخدموا من الآن فصاعدا تسمية «المجموعة التي تقتل الشعب الصومالي» عندما يتحدثون عن حركة الشباب، أو «اوغوس» وهي اختصار لهذه التسمية باللغة المحلية. وقال رئيس جهاز الاستخبارات عبدالرحمن محمد تورياري في مقديشو للصحفيين «الشباب تعني (الشبان) وهذا اسم جميل». وأضاف «لا نستطيع أن نسمح بتلويث هذا الاسم، وكذلك يسمى العدو الذي نقاتله أوغوس وهو اختصار (المجموعة التي تقتل الشعب الصومالي)». وقال ان هذا الاسم الجديد «يمثل ما يفعلون، يقتلون الناس. وآمل في ان تستخدم كل وسائل الإعلام هذا الاسم للإشارة اليهم بصورة رسمية».

وتستخدم الإذاعات وشبكات التلفزة الحكومية منذ أسابيع تعبير اوغوس للحديث عن المتمردين. ولم يصدر على الفور أي رد فعل من وسائل الاعلام المستقلة الخاصة، ولا من حركة الشباب. وتشهد الصومال حربا اهلية، ولا يوجد فيها حكم مركزي حقيقي منذ سقوط الرئيس سياد بري في 1991. وعلى غرار الحكومات السابقة، تعجز الحكومة الحالية القائمة بفضل الدعم العسكري والمالي من المجموعة الدولية، عن بسط سلطتها خارج العاصمة وضواحيها. واقسمت حركة الشباب التي تقود تمردا مسلحا منذ 2007 على الحاق الهزيمة بسلطات مقديشو. ويزيد المتمردون المتحالفون مع القاعدة، والذين منيوا بهزيمة عسكرية من قبل قوة الاتحاد الافريقي التي تؤازر نواة الجيش الصومالي، من الهجمات الدامية واعمال العصابات في البلاد وفي كينيا ايضا. وفي الصومال، يهاجمون المسؤولين الحكوميين والموظفين وقوات الاتحاد الافريقي وموظفي المنظمات غير الحكومية والأمم المتحدة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا