• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أكد تخلي قيادات بارزة عن صالح وفرت الى السعودية

ياسين: القوات المنتشرة في عدن يمنية وليست أجنبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

الرياض (رويترز) قال وزير الخارجية اليمني رياض ياسين عبد الله امس، إن القوات الخاصة التي تقاتل ميليشيا الحوثي في عدن هي قوات يمنية نشرت هناك قبل أسبوعين بعد إعادة تدريبها في دول خليجية عربية، نافيا أن تكون قوات أجنبية. وأدى زيهم الأنيق وعتادهم إلى ظهور تقارير بأن التحالف العربي بقيادة السعودية أرسل قوات برية. وقال عبد الله في مقابلة أجريت معه "إنها مجموعة من القوات اليمنية.‭‭ ‬‬دربناها ونرسلها لتنظيم الأشياء. ندرب المزيد حاليا ونرسل المزيد". وقال عبد الله إن صالح ما زال يرغب في مغادرة اليمن لكن دول الخليج لن تلبي شروطه التي قال انها تتضمن اصطحاب المئات من اتباعه ومنحه معاشا. وأضاف عبد الله لرويترز في العاصمة السعودية "انه طماع. انه يطلب الكثير من الأموال ويطلب الكثير من الاتباع". وقال عبد الله إن عدة شخصيات بارزة من حزب المؤتمر الشعبي العام الذي ينتمي اليه صالح وصلت إلى الرياض وتعهدت بالولاء لحكومة هادي مما يزيد من عزلة الرئيس السابق. وقال عبد الله إن من بين هذه الشخصيات وزير الاتصالات السابق أحمد بن داغر ومحمد الشايف احد زعماء قبيلة بكيل وسلطان البركاني الأمين العام السابق لحزب المؤتمر الشعبي العام وحاكم صنعاء السابق عبد القادر هلال. وأضاف أن موالين اخرين فروا أيضا من اليمن وتخلوا عن رئيسهم السابق لكنهم لم يذهبوا إلى الرياض. وأوضح أن رئيس البرلمان اليمني يحيى الراعي اتصل بهادي ليعلن الولاء له وانه يعيش في مكان غير معلوم. وقال إن اللواء علي محسن الأحمر والذي كان من الشخصيات القوية ذات يوم في الجيش اليمني وفر إلى السعودية العام الماضي مع تقدم الحوثيين لم يجر أي اتصالات مع حكومة هادي. وقال عبد الله "من يأتون إلى الرياض وأياديهم ملطخة بالدماء اليمنية يجب ألا يعتقدوا أن وصولهم إلى هنا سيعفيهم من كل جرائمهم السابقة".

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا