• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شكري يبحث مع وفد الكونجرس أوضاع المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

القاهرة(د ب أ)

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري أمس مع وفد من مجلس النواب الاميركي برئاسة النائب الجمهوري ديفين نيونز عن ولاية كاليفورنيا ورئيس لجنة الاستخبارات بالمجلس، العلاقات الثنائية وضرورة تطويرها وتعزيزها في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والامنية باعتبارها علاقات هامة تخدم المصالح المشتركة للبلدين. وضم الوفد في عضويته كلا من النائبة الجمهورية عن ولاية فلوريدا اليانا رزوليتينن رئيسة لجنة الشرق الاوسط بلجنة الشؤون الخارجية بالمجلس، والنائب الديمقراطي آدم شيف عن ولاية كاليفورنيا ورئيس الأقلية الديمقراطية بلجنة الاستخبارات، والنائب الجمهوري بول كوك عن ولاية كاليفورنيا وعضو لجنة الخدمات العسكرية بالمجلس، والنائبة الديمقراطية عن ولاية آلاباما وعضو لجنة الاستخبارات، والنائب الجمهوري عن ولاية آلاباما وعضو لجنة الاعتمادات بمجلس النواب. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية بدر عبد العاطي إن الوزير شكري أجاب خلال اللقاء عن مجموعة من الأسئلة والاستفسارات التي اثارها وفد الكونجرس الاميركي والتي تمحورت حول تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط في ظل ما تواجهه من تحديات ومخاطر ناتجة عن استشراء التنظيمات الإرهابية في المنطقة وما تشكله ظاهرة الارهاب من تهديد ليس فقط لدول الشرق الأوسط بل تمس العالم بأسره، مما يتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي للقضاء عليها، حيث جدد الوزير شكري خلال المقابلة التأكيد على أهمية التعامل مع ظاهرة الإرهاب بشكل شامل في ظل الترابط القائم بين التنظيمات الإرهابية سواء على المستوى الفكري أو الأيديولوجي أو العملياتي. وأضاف المتحدث ان الوزير شكري أجاب أيضا خلال اللقاء عن عدة أسئلة تتعلق بالوضع في اليمن وجهود التحالف العربي الداعم للشرعية هناك، وتطورات الأزمة السورية وآفاق الحل السياسي هناك وتحقيق تطلعات الشعب السوري المشروعة في الحرية والديمقراطية، فضلا عن التعاون القائم بين مصر ودول في شرق المتوسط مثل قبرص لاستغلال الثروات الطبيعية. وذكر عبد العاطي ان الوزير شكري عرض بشكل مفصل للتطورات الاقتصادية والاستثمارية التي تشهدها مصر، خاصة في ضوء النتائج الايجابية لمؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي وما تم خلاله من التوقيع على اتفاقيات تتعلق بزيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة لمصر، وتطلعنا لمزيد من الاستثمارات الأميركية. وعقب رئيس وفد الكونجرس انه مقتنع تماماً بالأهمية البالغة لتطوير العلاقات مع مصر في مختلف المجالات باعتبار مصر شريكا رئيسيا للولايات المتحدة في العالم وفي منطقة الشرق الأوسط مشددا على انه يتواصل مع الإدارة الأميركية لتأكيد هذه الحقيقة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا