• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مستوطنون يحرقون مسجدا في الضفة الغربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

د ب أ

حذرت السلطة الفلسطينية اليوم الأربعاء، من مغبة إشعال فتيل حرب دينية في المنطقة, وذلك عقب إشعال مجهولين، يعتقد أنهم مستوطنون، النار في مسجد في الضفة الغربية.

وندد وزير الأوقاف والشؤون الدينية في السلطة الفلسطينية محمود الهباش، بإشعال النيران في مدخل مسجد بلدة ديراستيا بسلفيت شمال الضفة الغربية، وخط شعارات "عنصرية" على جدرانه.

وقال الهباش للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إن ما جرى بحق المسجد "عمل عنصري يعبر عن اضطهاد ديني صريح ضد الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحيه ينذر بحرب دينية شاملة في المنطقة".

واعتبر الهباش أن حماية الأماكن المقدسة في "فلسطين لا يقع على عاتق الفلسطينيين وحدهم بل هو بحاجة إلى دعم ومساندة كافة أبناء العالمين العربي والإسلامي والشرفاء في جميع أنحاء العالم والعمل على وضع برنامج عملي على أرض الواقع لمواجهة هذه الهجمة المسعورة".

وأضرم مجهولون، يعتقد أنهم مستوطنون إسرائيليون، النيران بمدخل مسجد بلدة ديراستيا في ساعة مبكرة من فجر اليوم، قبل أن يتمكن الأهالي من إخماد النيران التي طالت سجاد المسجد.

وتعرضت سلسلة مساجد في أنحاء متفرقة بالضفة الغربية، لعمليات إحراق متعمدة من قبل مستوطنين متطرفين خلال العامين الماضيين، كان آخرها في ديسمبر 2011.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا