• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

قائد جيش تايلاند يهدد بالتدخل لإنهاء الأزمة السياسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مايو 2014

هدد قائد الجيش البري التايلاندي أمس بتدخل عسكري ممكن في مواجهة أعمال العنف المرتبطة بالأزمة السياسية في البلاد بعد مقتل ثلاثة متظاهرين في هجوم بقنابل يدوية في وسط بانكوك. وقال برايوث شان-او-شا في بيان رسمي نادر منذ اندلاع الأزمة قبل ستة أشهر «إذا استمرت أعمال العنف قد يكون على العسكريين الخروج من أجل إحلال السلام والنظام» في البلاد، موضحاً أن قواته قد تحتاج للجوء إلى القوة لتسوية الوضع».

من جهتها، دعت اللجنة الانتخابية التايلاندية أمس إلى إرجاء الانتخابات المرتقبة في 20 يوليو.

ويأتي الهجوم بعدما حاول المتظاهرون المطالبة بتعيين رئيس للحكومة غير منتخب مما أثار غضب مؤيدي النظام.

وأدى قرار المحكمة الدستورية إقالة رئيسة الوزراء وتسعة من وزرائها بتهمة استغلال السلطة بسبب نقل مهام مسؤول أمني كبير في مطلع الأسبوع، إلى تفاقم أزمة سياسية عميقة تشهدها المملكة.

ولوح مؤيدو الحكومة من «القمصان الحمر» والذين يشكلون غالبية في المناطق الريفية بشمال وشرق البلاد بخطر حرب أهلية في حال أصر المعارضون على إطاحة ما تبقى من الحكومة.

وقال أمين عام اللجنة بوشونغ نوتراونغ: «إن انتخابات 20 يوليو لم تعد ممكنة، يجب تأجيلها»، وذلك بعيد دخول متظاهرين بالقوة إلى المبنى الذي يعقد فيه اجتماع بين اللجنة والحكومة بخصوص الانتخابات. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا