• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الأندية البيئية» يناقش دور التعليم في الاستدامة

23 ٪ انخفاضاً في معدلات نفايات المدارس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

هالة الخياط

هالة الخياط (أبوظبي)

ركز مؤتمر الأندية البيئية الذي انطلقت أعماله أمس في مركز أبوظبي الوطني للمعارض على تعزيز كفاءات القرن 21 من خلال تصميم بيئات تعليمية مبتكرة لملاحقة التغيرات في هذا القرن مثل التعلم التعاوني، التعليم بالأقران والتفكير النقدي والابتكار ودراسة مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة.وناقش المؤتمر دور التعليم في تحقيق الاستدامة وشارك في المؤتمر الذي تنظمه هيئة البيئة في أبوظبي لمدة يومين تحت شعار «البيئة – انطلاق الابتكار من أجل مستقبل آمن» 390 طالباً و130 معلماً ومعلمة من 120 مدرسة من إمارة أبوظبي.

وقال أحمد باهارون، المدير التنفيذي لقطاع إدارة المعلومات والعلوم والتوعية البيئية خلال افتتاحه فعاليات المؤتمر «نحن نؤمن بأهمية الشباب في إحداث تغيير إيجابي في المجتمع. وأشار إلى أن الأندية البيئية في إمارة أبوظبي، والتي وصل عددها إلى 149 نادياً، قامت بتنفيذ 428 مشروعًا بيئيًا مجتمعيًا . وقال: إنه على مدى أربع سنوات متتالية من مشاركة الأندية البيئية في مبادرة المدارس المستدامة عملت على خفض كمية النفايات التي تنتجها المدارس بنسبة 23%، وخفض معدل استهلاكها للمياه بحوالي 54%، وزيادة أعداد الطلبة الذين يستخدمون الحافلات المدرسية بدلا من السيارات الخاصة إلى 19% بهدف خفض كمية ثاني أكسيد الكربون المنبعثة من وسائل النقل. و أكدت الدكتورة نجوى الحوسني مديرة إدارة المناهج بمجلس أبوظبي للتعليم أن مؤتمر الأندية البيئية يعد أحد أهم المؤتمرات التي تعنى بالاستدامة، باعتبارها أهم ركائز التنمية في المستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض