• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

اتهام آسيويين بهتك عرض طفلتين بمدرستين في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 يناير 2015

ابراهيم سليم

إبراهيم سليم (أبوظبي)

نظرت محكمة جنايات أبوظبي قضيتين منفصلتين، عن ارتكاب جريمتي هتك عرض في مدرستين تقعان بمكانين مختلفين، إحداهما آسيوية، والأخرى عربية، وفي القضية الأولى اتهمت تلميذة عمرها يقل عن 14 سنة، أحد العاملين الآسيويين، بهتك عرضها بأن الصق جسده بجسدها، وتحسس بعض مناطق في جسدها، في إحدى المدارس بأبوظبي.

وأنكر المتهم ارتكابه هذا الفعل، مطالباً ببراءته، مؤكداً أن مهام عمله تنحصر في أخذ حقائب الطلاب وإدخالها الفصل، واستحالة أن يتم هذا الأمر في وجود 18 موظفا مثله يعملون في ذات المكان، وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 3 فبراير المقبل لاستدعاء الطرف الشاكي، وسماع أقوالها في القضية، مع استمرار حبس المتهم.

وبالنسبة للقضية الثانية، أحيل المتهم الآسيوي للمحاكمة بتهمة هتك عرض طفلة، وأنكر المتهم قيامه بارتكاب هذه الجريمة، وأنكر لمسه من الأساس للطفلة، مشيراً إلى أنه فقط ألقى عليها التحية، وتركها، لكونه يعرفها.

وتبين للمحكمة وجود إقرار تنازل عن الدعوى، بين أوراق القضية، وطالب المتهم بالحكم ببراءته، ما أسند إليه، بينما تمسكت النيابة العامة، بما ورد في قرار الإحالة، واعتبرت المحكمة أن القضية جاهزة، وقررت حجز الدعوى للحكم بجلسة 21 يناير الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض