• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م

إهداء الإنجاز إلى القيادة الرشيدة

منتخبنا يتوج بلقب «خليجي 14» للبولينج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

توج منتخبنا للبولينج بلقب النسخة 14 لبطولة مجلس التعاون الخليجي للبولينج التي اختتمت أمس برعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بصالة مركز دبي الدولي للبولينج.

وأهدى محمد خليفة القبيسي رئيس الاتحاد الفوز إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وإلى الشيخ سعيد بن حمدان الرئيس الفخري لاتحاد البولينج، مشيراً إلى أن الإمارات نجحت تنظم البطولة وأبدت أهتمامها بالوفود المشاركة وقال: دائماً يكون نجاح البطولة كبيرا حينما تقوم الإمارات بالتنظيم، وتكون المشاركة واسعة من كل الوفود.

وأكد القبيسي أن منتخب البولينج تعود على الفوز باللقب في كل البطولات واشار إلى أن خسارة اللقب السابق في البحرين، جعل أبناء زايد أكثر اصرارا للفوز بالنسخة 14 وقال: لاعبو المنتخب قدموا مستوى جيدا وكانوا عند حسن الظن حتى نجحوا في الصعود إلى منصة التتويج وانتزاع اللقب.

واعتبر القبيسي أن منتخب البولينج حصل على عدة مكاسب من تنظيم البطولة التي حمل نسختها الرقم 14، مشيراً الى أن اللاعب خميس الشامسي هو أكبر مكسب لبولينج الإمارات في البطولة وقال: تألق اللاعب خميس وزميله سلطان يعتبر إضافة حقيقية للمنتخب وبطولة أخرى فزنا بها مع هذه النسخة الخليجية.

من جانبه أكد محمود العطار الفائز بذهبية الأساتذة والحاصل على برونزية المجموع العام أن التنافس كان قوياً بين الوفود المشاركة في البطولة وأهدى الفوز إلى روح والده الذي كان دائما يشجعه لكي يمضي قدما في صالات البولينج، ولفت الى انه وجد منافسة قوية من زميله كابتن المنتخب من أجل الحصول على ذهبية الأساتذة.

وتحدث شاكر علي كابتن بولينج الإمارات الحاصل على فضية الأساتذة عن نجاح البطولة واستعداد المنتخب للمشاركة في البطولة الآسيوية القادمة بهونج كوج وقال: تنتظرنا مهمة صعبة والبطولة الخليجية تعتبر إعدادا طيبا للمنافسة الآسيوية وأضا: التنافس كان قوياً خاصة في فئة الأستاذة ولست حزينا لذهاب الميدالية الذهبية واعتبر أن الجميع فاز حينما انحصر الفوز بها بين لاعبي الإمارات.

ومن ناحية أخرى أعرب هزيم محمد المريخي لاعب المنتخب القطري الحائز على فضية الأساتذة عن سعادته عن المستوى الذي قدمه في منافسته للاعب منتخب الإمارات محمود العطار وقال: الحصول على المركز الثاني شيء جيد والعطار يلعب بشكل جيد أهّله ليكون المنافس مع مواطنه شاكر علي في الميدالية الذهبية.

ضمت قائمة منتخبنا الدولي شاكر علي، حسين السويدي، نايف عقاب، محمود العطار، سلطان محمد خليفة القبيسي والصاعد خميس الشامسي بجانب مدير المنتخب احمد خميس العلي، والمدرب الفنلندي الأصل أميركي الجنسية ميكا، وشهدت البطولة تألق الكويتي مصطفي موسوي وشباب قطر العنابي بقيادة النوخذة يوسف الجابر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء