• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لبنى القاسمي: مدينة الخدمات الإنسانية إنجاز عالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 يناير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قالت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة اللجنة الإماراتية لتنسيق المساعدات الإنسانية الخارجية، تعقيباً على إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، أمس استراتيجية المدينة العالمية للخدمات الإنسانية، من عام 2015 وحتى عام 2021، إن دولة الإمارات اليوم، في ظل المكانة المرموقة التي حققتها مؤخراً كأكبر مانح للمساعدات الرسمية الإنمائية مقارنة بدخلها القومي، تنظر برؤية قيادتها الرشيدة للمستقبل على صعيد العمل الإنساني، وإكمال النهج الكريم ذاته الذي أرسى دعائمه الصلبة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس الدولة على شيم وقيم العطاء.

وقالت معاليها: إن تأسيس المدينة العالمية للخدمات الإنسانية، ساهم في أن تكون دولة الإمارات بموازاة موقعها الاستراتيجي كمعبر لحركة السلع والشحن العالمي، مركزاً لوجستياً إنسانياً عالمياً يساهم في سهولة وتيسير حركة انتقال وإيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين من مختلف الأزمات والكوارث الإنسانية، ومما يؤكد أن القرار الصائب والرؤى الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بتأسيس تلك المدينة إنما يعني أن دولة الإمارات تولي الأهمية الفائقة للعمل الإنساني العالمي، وأن تكون شريكاً فاعلاً للمجتمع الدولي، بتسخير مقوماتها الاقتصادية والتنموية كافة بدعم العمل الإنساني.

وأشارت معاليها، إلى أن وضع استراتيجية تمتد حتى عام 2021، إنما يعني أن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هي رؤية مستقبلية لتطوير والارتقاء برسالة ومكانة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية، فضلاً عما يتوافق مع ما يشهده مضمار العمل الإنساني من متغيرات، ومعطيات كثيرة، حيث إن تحديث الاستراتيجيات ومراجعة الخطط يعدان من أهم مرتكزات تطوير والنهوض بأداء ومسيرة ذلك القطاع العالمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض