• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الحكومة اليمنية تجدد دعوتها للانقلابيين بإلقاء السلاح والانسحاب من المدن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 سبتمبر 2016

برلين (وكالات)

جددت الحكومة اليمنية دعوتها للانقلابيين إلى إلقاء السلاح، والانسحاب من صنعاء والمدن التي تخضع لسيطرتهم وفقا للمرجعيات الدولية المتفق عليها.

وأكد وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي، في تصريحات خلال محاضرة ألقاها بمقر المجلس الألماني للسياسة الخارجية في العاصمة الألمانية برلين، مساء أمس الأول، أن «مساعي الانقلابيين في العودة إلى الحكم لن تتحقق أبدا»، مشيرا إلى أنه «أصبح لزاما على الانقلابيين أن يدركوا أن تمسكهم بأوهام العودة إلى الحكم لن تزيد الأمور إلا سوءا، ولن تجلب لليمن إلا الدمار والخراب والمعاناة».

وأوضح المخلافي، أنه لا يوجد أي نية لدى الحكومة الشرعية بإقصاء أي طرف من الشراكة الحقيقية في الحكم أو في تمثيل اليمن في حكومة وحدة وطنية ولكن ليس قبل أن يتم تسليم السلاح والانسحاب وفقا للمرجعيات المتفق عليها سابقا.

وأعاد المسؤول اليمني، التذكير بأن حكومة بلاده الشرعية كانت ولا تزال متفائلة وداعية للسلام، وأن وفدها في المفاوضات مع الانقلابيين، قام بالموافقة على كل ما تم طرحه من قبل المجتمع الدولي والأمم المتحدة بما في ذلك الاتفاق الأخير الذي وافقت عليه الحكومة ورفضه الانقلابيون، مشيراً إلى أن السلام يتطلب تغليب مصلحة الشعب، ويتطلب منح المزيد من الفرص، وأن الحكومة مستعدة للمشاركة في مشاورات قادمة ولكن على أساس ما تم الاتفاق عليه وبناء على المرجعيات.

وأضاف أن «الحكومة قد رحبت بما تمخض عنه اجتماع وزراء خارجية الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي عقد في مدينة جدة نهاية شهر أغسطس 2016، وأنها على استعداد لقبول التشاور حول خطة شاملة تناقش كافة القضايا العالقة بناء على قرارات مجلس الأمن لاسيما القرار 2216 والمرجعيات». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا