• الاثنين 24 ذي الحجة 1437هـ - 26 سبتمبر 2016م

«بيئة أبوظبي» تنشد جهوداً عالمية لحماية الطيور المهاجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تشارك هيئة البيئة في أبوظبي، بقيادة الدكتورة شيخة سالم الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع التنوع البيولوجي البري والبحري مع أبرز الرواد العالميين في مجال صون وحماية البيئة في المؤتمر الدولي للاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة ومواردها الذي يقام في هونولولو عاصمة هاواي في الولايات المتحدة الأميركية في الفترة من 1 إلى 10 سبتمبر الجاري.

وقدمت الهيئة مقترحاً تدعو فيه لتفعيل الجهود لحماية الطيور المهاجرة، وحاز تأييد المنظمات والجمعيات العالمية الرائدة في مجال المحافظة على هذه الأنواع.

ونظمت الهيئة ورشة عمل لعرض الجهود التي تبذلها الهيئة لإعادة توطين المها الإفريقي «أبوحراب» في بيئتها الطبيعية في جمهورية تشاد، وتوفير بيئة متوازنة ومستدامة عبر خطة خمسية لإطلاق نحو 500 رأس من المها الأفريقي .وأشاد الدكتور أكسل مورنشلاغر، رئيس المجموعة المتخصصة في إعادة التوطين التابعة للاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة رئيس مركز بحوث الحفاظ على الأنواع في جمعية علوم الحيوان في كالغاري في كندا، بمشروع إعادة توطين المها الإفريقي «أبوحراب»، مشيراً إلى أن ما تقوم به حكومة أبوظبي لإعادة توطين الأنواع في بلد آخر هو عمل نبيل يدل على مدى التزامها المحافظة على الأنواع في العالم.

وتحدثت الدكتورة شيخة الظاهري في المؤتمر عن مساهمة الهيئة في ترجمة النسخة العربية من الأدلة الاسترشادية لإعادة توطين ونقل الأنواع لأغراض الصون الطبيعي 2013، والتي تم وضعها من قبل المجموعة المتخصصة في إعادة التوطين التابعة للاتحاد الدولي لصون الطبيعة لتقديم أفضل الممارسات عند نقل الحيوانات والنباتات من مكان إلى آخر لأغراض الحفظ.

وقال الدكتور سالم جاويد، مدير إدارة التنوع البيولوجي البري بالإنابة في الهيئة: إن الآلاف من الطيور المهاجرة تتعرض سنوياً للصدمات الكهربائية، حيث كشفت الدراسات التي نفذتها الهيئة في منغوليا أن الصدمات الكهربائية من خطوط التيار الكهربائي تعتبر سبباً رئيساً في نفوق الصقر الحر الذي يعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض على المستوى العالمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض