• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«قطقوطة» السينما المصرية.. وداعاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

سعيد ياسين (القاهرة)

غيب الموت، ظهر أمس «السبت»، الفنانة فيروز عن 73 عاماً بعد صراع طويل مع المرض، حيث أدخلت غرفة العناية المركزة في أحد المستشفيات قبل أسبوع بسبب إصابتها بالتهاب رئوي حاد. وتعد فيروز الملقبة بـ «الطفلة المعجزة»، إحدى أبرز المواهب التي لم تعرف الساحة الفنية بديلاً لها، ولم تأخذ طفلة مكانتها إلى الآن، وكان لابتعادها عن السينما صدمة كبيرة لجمهورها بسبب ما تمتلكه من مواهب فنية نادرة لطفلة مثلها. وولدت بيروز أرتين كالفايان في 15 مارس 1943، لأسرة أرمينية، واكتشفها الفنان اللبناني إلياس مؤدب الذي كان صديقاً لوالدها، وكان يقضي معه أمسيات فنية في البيت، حيث كان يعزف الكمان، وكانت فيروز تشارك والديها تلك الأمسيات، بحيث كانت ترقص على الموسيقى التي يعزفها مؤدّب، ولفتت الصغيرة انتباهه، فقام بتأليف وتلحين مونولوج لتغنيه وحدها، وأشركها ضمن مسابقة للمواهب، وأبهرت الحضور وشجعوها بالتصفيق الحاد، ومن حسن حظها كان حاضراً في الحفل وقتها الملك فاروق، وحصلت منه على أول مكافأة في حياتها، وهي 50 جنيهاً، وكان نجاح هذا المنولوج بمثابة حادث سعيد بالنسبة لها، حيث تهافت عليها منتجو السينما، فاختار مؤدب الفنان أنور وجدي من بينهم ليوقع معه والدها عقد احتكار تتقاضى عنه ابنته ألف جنيه عن كل فيلم، وقام وجدي باستقدام مدربين أجانب لتدريبها أسابيع عدة، وذلك لتهيئتها لأول بطولة سينمائية من خلال فيلم «ياسمين».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا