• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الرميثي يتنازل عن البيرق للفائز الجديد

الإماراتي حمد البلوشي ينتقل إلى نهائي «شاعر المليون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مايو 2014

بانتظار نتائج التصويت عبر الرسائل النصية، وقف الشعراء الأربعة عن الحلقة الثالثة عشرة، أمس الأول، على خشبة مسرح شاطئ الراحة، وما أن أعلن كل من حسين العامري وشيما عنها حتى تغيّرت مصائرهم بالنسبة لمسابقة «شاعر المليون»، فبينما حصل الشاعر الإماراتي حمد البلوشي على أعلى نسبة تصويت ليتأهل إلى المرحلة الأخيرة من البرنامج، غادر المسرح بقية شعراء الحلقة الماضية.

ومع إعلان نتائج التصويت؛ اكتمل عقد الشعراء الستة، الذين تنافسوا أمس الأول على الهواء مباشرة عبر قناة أبوظبي - الإمارات، وهم: الثلاثي الإماراتي سيف المنصوري، وعلي القحطاني، وحمد البلوشي، والعماني كامل البطحري، والبحريني محمد العرجاني، والسعودي مستور الذويبي، ليتنافسوا في الحلقة الـ14، بحضور لجنة التحكيم المكونة من سلطان العميمي، ود. غسان الحسن، وحمد السعيد.

بين اللجنة والجمهور

في حلقة أمس الأول، ألقى الشعراء قصائدهم حرة الوزن والقافية والموضوع (10 - 15 بيتاً) حسب طلب لجنة التحكيم، بالإضافة إلى أبيات المجاراة المكونة من خمسة أبيات على الوزن والقافية ذاتهما، والتي جاءت مجاراة لأبيات الشاعر راشد أحمد الرميثي الفائز في مسابقة «شاعر المليون» بموسمها الخامس، والنتيجة التي حصلوا عليها كانت بمثابة خطوة نحو عتبة النهائي، فمنحت لجنة التحكيم 28 درجة من أصل 30 لكل من علي القحطاني، وكامل البطحري، ومستور الذويبي، فيما منحت سيف المنصوري 27 درجة، وذهبت الدرجات الـ26 لكل من محمد العرجاني، وحمد البلوشي.

ويشار إلى أن درجات اللجنة الـ60 ستوُزِّع مناصفة على ما قدمه الشعراء أمس الأول، وعلى ما سيقدمونه في الحلقة الأخيرة الأسبوع المقبل، بينما ستبقى 40 درجة من حق الجمهور، الذي بدأ التصويت مع ختام الحلقة، وسينتهي مع بداية حلقة في الأسبوع القادم، وبجمع نتيجة التصويت واللجنة سيخرج الشاعر صاحب أقل الدرجات، ويستمر التنافس بين الشعراء الخمسة في الحلقة الأخيرة، بناءً على المعيار، الذي طرحه العميمي، وهو قصيدة حرة الوزن والقافية والموضوع تتراوح أبياتها بين 10 و15 بيتاً.

ورد الكلام ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا