• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

جنود إسرائيليون: استخدمنا القوة دون تمييز في غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

أ ف ب

نشرت منظمة إسرائيلية، اليوم الاثنين، شهادات جنود من جيش الاحتلال الإسرائيلي خدموا خلال حرب غزة الصيف الماضي قالوا فيها إن الجيش تسبب بسقوط عدد غير مسبوق من الضحايا المدنيين بسبب استخدامه للقوة بدون تمييز.

وفي التقرير الذي شمل شهادات 60 ضابطا وجنديا شاركوا في حرب غزة في يوليو وأغسطس الماضي، قالت منظمة "كسر الصمت"، التي تعد من أشد منتقدي جيش الاحتلال، إن الجيش يعمل على تقليل خسائره إلى الحد الأدنى.

وكتبت المنظمة أن "المبدأ العسكري التوجيهي القائم على الحد الأدنى من المخاطر لقواتنا حتى لو كان ذلك على حساب إلحاق الأذى بالمدنيين الأبرياء بالإضافة إلى الجهود المبذولة لردع وتخويف الفلسطينيين، خلف أعدادا كبيرة من الضحايا بين السكان المدنيين وأدى إلى إلحاق أضرار غير مسبوقة وواسعة النطاق بالبنية التحتية المدنية في قطاع غزة".

في إحدى الشهادات، التي وردت في تقرير "كسر الصمت"، أكد جندي من وحدة المشاة لم يكشف اسمه أن "قواعد الاشتباك التي قدمت للجنود على الأرض كانت قائمة على إطلاق النار، إطلاق النار في كل مكان (...) المسألة المسلم بها منذ البداية أنه منذ اللحظة التي ندخل فيها (قطاع غزة في المرحلة البرية من العملية) فإن كل من يتجرأ على رفع رأسه هو إرهابي".

ويتحدث جندي آخر عن رصد وقتل امرأتين فلسطينيتين كانتا تسيران في بستان فقط لأنهما كانتا قريبتين للغاية من الخطوط الإسرائيلية. وبعد معاينة جثتيهما، وجد الجنود أن المرأتين لم تكونا تحملان أي أسلحة.

وقال الجندي "تم رصدهما كإرهابيتين، وتم إطلاق النار عليهما. ولذلك بطبيعة الحال فإنهما كانتا إرهابيتين".

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا