• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محمود مرسي تميز في دور الموظف

«سفر الأحلام».. سنة أولى تلفزيون لسمير سيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 سبتمبر 2016

القاهرة (الاتحاد)

«سفر الأحلام».. مسلسل اجتماعي إنساني مهم، عالج العديد من قضايا المجتمع، وفي مقدمتها الصعوبات النفسية والإنسانية التي يواجهها الموظفون الذين يحالون إلى المعاش، حيث تكون مواقفهم أصعب من أي كلام، خصوصاً من يعاني منهم الوحدة وعدم انجاب أبناء، ومن لا يجدون أنفسهم إلا في العمل.

دارت الأحداث حول «أنيس» الموظف في السكك الحديدية الذي عاش مخلصاً لعمله محباً له متفانياً فيه، وكان علامة بارزة من علاماتها، وقام بتدريب وزرع الخبرة الوظيفية في أجيال عديدة من شباب السكك الحديدية، ولم يكن أحد يتخيل حال القطارات وهي تمضي في رحلاتها بدونه، وبدون ابتسامته الحلوة ووجهه المخلص البشوش، ولكنه خرج إلى المعاش وسط أمنيات الجميع له بالتوفيق والسعادة.

وقام ببطولة المسلسل محمود مرسي الموظف المخلص الأمين الذي يستجيب لنصيحة أحد أصدقائه بتحويل شقته الواسعة إلى بنسيون ليجد من يخفف عنه وحدته ويؤنسه، وتروق له الفكرة، ويستعين بسيدة لتدير له شؤون البنسيون، ويختار السكان من الشباب الذين يبدأون حياتهم.

وجسد نجاح الموجي شخصية «خميس» خفير شون القمح الذي يذهب إلى القاهرة للبحث عن عمل، أما آثار الحكيم فجسدت شخصية «أماني» الفتاة النقية التي تبحث عن فرصة عمل، وتواجه مشاكل كثيرة، وقام بتأليف المسلسل وحيد حامد وأخرجه سمير سيف الذي قال إن «سفر الأحلام» كان تجربته الأولى في الإخراج التلفزيوني، وإن ما شجعه على الاتجاه إلى التلفزيون المؤلف وحيد حامد والنص الذي كتبه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا