• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

لمسات الراحة والهدوء في غرف المعيشة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

غرف المعيشة، محطة مهمة لاحتضان أفراد الأسرة تحت مظلتها، في معظم ساعات اليوم، لتجاذب وتبادل أطراف الحديث ومتابعة البرامج التلفزيونية، لذا لابد من تهيئة هذا المكان بالطريقة التي تجعله على قدر من الراحة والهدوء، وأن يكون كل ما في الغرفة باعث على الاسترخاء، من حيث عناصر الديكور الداخلي والألوان وصولاً إلى الأثاث، ولقد عكف مصممو الأثاث على إعطاء مزايا خاصة لغرفة المعيشة لتخضع لمتطلبات كل أسرة وهوايات أفرادها.

أسلوب خاص

وتوفر غرفة المعيشة الأجواء التي تنشر الحيوية والبهجة، وتربط الأفراد بطبيعة الموسم والأجواء الخارجية، وهناك الكثير من الأفكار التي قدمت مجموعة رائعة لمحطات غرف المعيشة، حيث كشف خبراء التصميم في الحذيفة للمفروشات، عن تشكيلة عصرية من أطقم الصوفا والمفروشات المشغولة بأرقى وأجود المواد التي تمنح البيوت جاذبيةً معاصرة، بالإضافة إلى لمسات من الأناقة الساحرة، حيث يمكن الجمع بين الأنماط المختلفة لابتكار الأسلوب الخاص لكل فرد الذي يعكس طبيعة ذوقه، وأيضاً خطة التوازن بين جدران المنزل وأطقم الصوفا النابضة بالحياة، والحاضرة بذاتها في الوقت نفسه، والطاولات التي تبدو تقليديّة الطابع، ومعها كرسيّ يفرض جماله الفريد، وهذه فرصة لابتكار أجواء أكثر حيوية ونشاطاً، من خلال تشكيلة واسعة من طاولات الطعام ريفية المظهر، فيمكن أن يتم تصميم غرفة المعيشة كما يحلم بها الأفراد.

وقدم خبراء التصميم في الحذيفة للمفروشات محطات منوعة لغرفة المعيشة بألوان صيفية حالمة، تنشر الدفء في أروقة الفراغ، وتبث مزيداً من الحميمية بين أفراد الأسرة، منها طابع سحر كورسيكا للراغبين في منح بيتوهم مظهراً معاصراً وهادئاً، فمع طقم «كورسيكا» الذي يأتي بثلاث قطع صوفا، مع كرسيّ، مسند وقطعة جامعة، يمكن أن يضيفوا إلى غرفهم لمسةً من الحيوية.

أما مع مجموعة «ليواي»، فيمكن أن يضيفوا أسلوبهم الخاص على غرفهم، وأن يسافروا بعيداً على بساط الأناقة، مع هذه المجموعة التي تبدو معاصرةً ونابضة بالحياة في الوقت نفسه، وهي خياركم المثاليّ للغرفة التي تجمع أفراد العائلة، مع الجرعة اللازمة من الألوان، المطلوبة تماماً، وبلا مبالغة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا