• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ارتفاع أسهم اللاعب يربك حسابات «الصقور»

أليكساندرو يوقع بـ «هاتريك» قبل «تقرير المصير»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 مايو 2015

علي شويرب (رأس الخيمة)

قاد البرازيلي أليكساندرو دي سيلفا فريق الإمارات إلى فوز مهم على عجمان، ليقفز «الأخضر» إلى المركز العاشر برصيد 27 نقطة، وهو إنجاز غير مسبوق، ولم يحدث أن حصد «الصقور» هذا العدد من النقاط في «المحترفين»، كما أنها المرة الأولى التي يسجل فيها لاعب من الإمارات «هاتريك» هذا الموسم، ولعب أليكساندرو دور البطل في مباراة الإمارات وعجمان وكتب سيناريو الفوز مؤكداً أحقيته بنجومية الجولة بلا منازع، وواضعا إدارة النادي على المحك، لأن التسريبات ذهبت قبل ذلك إلى أنها لا ترغب في تجديد عقده، وأصبح خارج الحسابات، ولكن بعد الثلاثية التي أودعها شباك «البرتقالي»، ووصوله إلى 8 أهداف، فإن الإدارة ربما تعيد النظر في قرارها، خاصة أن أسهم اللاعب ارتفعت بشكل لافت عند الجمهور، إضافة إلى رغبة لاعبي الفريق في بقائه للموسم المقبل، بعد أن انضم إلى الإمارات في فترة الانتقالات الشتوية، خلفاً للأرجنتيني هيريرا، وحقق نجاحاً لافتاً.

ويرى كاميلي مدرب الأخضر أن أليكساندرو مهاجم متكامل وامتدحه في أكثر من مناسبة، وحتى عندما أخفق في بعض المباريات دافع عنه، مطالباً بمنحه فرصة كاملة، حتى ينسجم مع الفريق، وبدا المدرب سعيداً بصحة قراره وببصمة أليكساندرو.

وقال أليكساندرو كنت أنتظر التأقلم بشكل أفضل مع الفريق، والتعود على الدوري الإماراتي، والذي يختلف عن نظيره البرازيلي، لذلك لم أكن راضياً عن مستواي في الفترة الماضية، خاصة أنني أعرف إمكاناتي جيداً، ومدى قدراتي في تحقيق الإضافة لفريقي، وراودني الشعور بالضيق لأنني لم أظهر ما في جعبتي، رغم أنني سجلت 5 أهداف قبل ثلاثية عجمان، وجاءت عجمان للتأكيد على حقيقة قدراتي، لأننا تحررنا من الضغوطات بتأكيد البقاء في الدوري، رغم أننا لم تكن نظرتنا مقتصرة على هذا الهدف، لأن طموحنا هو البحث عن مركز أفضل في جدول الترتيب، وهذا ما نسعى إليه حالياً، ويمكننا أن نحصل على مركز أفضل من العاشر، لذلك اعتمدنا على اللعب الجماعي، وظهر الفريق بمستواه الحقيقي، وكانت لنا الأفضلية وسجلت «الهاتريك» بمساعدة زملائي، ووضح مدى التفاهم بيننا، خاصة عندما نمتلك الكرة ونقوم ببناء هجمة منظمة يعرف الجميع دورهم.

وحول تأثير أهدافه الثلاثة في قرار الإدارة بالنسبة لتجديد التعاقد معه من عدمه، قال: أنا لاعب محترف لا أنكر أنني أحببت اللعب في الإمارات وانسجمت مع الجميع ووجدت التعاون منهم وأتمنى الاستمرار مع الفريق لموسم آخر ولكن ذلك يعود لرؤية مجلس الإدارة وما تراه مناسبا.

من جانبه، أكد باولو كاميلي مدرب الإمارات أنه كان وما يزال على قناعة بقدرات وإمكانات أليكساندرو، لذلك رشحه للتعاقد معه في فترة الانتقالات الثانية، حرصاً على وجود المهاجم القادر على هز شباك المنافسين، وقيادة الفريق إلى تحقيق طموحاته، وقال: أعرف اللاعب عندما كان يشارك في الدوري البرازيلي، وهو متميز في أدائه، وسجل العديد من الأهداف أمام فرق كبيرة، ولكن ما ينقص أليكسندرو هو التعود على الدوري في الإمارات، وإن احتاج إلى وقت أكبر، إلا أنه في النهاية برز بشكل واضح وحتى عندما لم يظهر بمستواه في بعض المباريات وهذا ليس هو فقط وإنما يكون الفريق بشكل عام دون المستوى، وأنا كنت أراهن دائماً على أليكساندرو حتى في أصعب الظروف التي يعاني منها الفريق، أو عندما كنا نخسر، ولكن يعود مجدداً ويسجل الثلاثية ليرفع رصيده إلى 8 أهداف، وهي نسبة جيدة مقارنة بلاعبين آخرين مع أنديتهم من بداية الدوري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا