• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

شاعر وقصيدة في بيت الشعر بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يونيو 2018

محمد عبدالسميع (الشارقة)

نظم بيت الشعر التابع لدائرة الثقافة في الشارقة، بمقره أمس الأول أمسية بعنوان «شاعر وقصيدة» شارك فيها الشعراء: محمد العمادي، مهند الشريف، ماجد عودة، رجب السيد، محمود جمعة، يحيى ملازم، نزار أبو ناصر، وحمزة اليوسف. وقدمها نصر بدوان، بحضور الشاعر محمد البريكي مدير بيت الشعر وجمهور كبير من محبي الشعر والإعلاميين. افتتح القراءات الشعرية الشاعر محمد العمادي بقصيدة «غربة الروح» سافر فيها إلى عوالم الوحدة والبعد عن الضجيج.

الشاعر مهند الشريف ألقى قصيدة بعنوان «الحسناء والوحش»، تناول فيها الهم العربي والقضية الفلسطينية، مجسداً معاناة الشعب الفلسطيني. وقرأ الشاعر ماجد عودة قصيدة بعنوان «إلا معك».

واستذكر الشاعر رجب السيد حياة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» بقصيدة «يا صاحب الكف»، عبرت عن الوفاء والمحبة الخالصة للشيخ زايد.

أما الشاعر محمود جمعة، فقرأ قصيدة «أنا وظلي»، التحم فيها بالظل والمرايا مناجياً إياهما، وهو يرتاد أرض الوهم حاملا معه ما تأنقاً من شعر يعزف للذكرى لتفتح له الحياة نوافذ الجمال.

الشاعر يحيى ملازم قرأ قصيدة «تزاحمت بي حروف» عبر فيها عن الوفاء لإنجازات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، وما قدمه من فكر ودعم وعطاء لا ينقطع للثقافة والمثقفين.

وقرأ الشاعر نزار أبو ناصر قصيدة «في الحزن التاسع بعد بكاء الليل»، تباهى فيها باللغة وعمق الفكرة المستمدة من الحزن وبكاء الروح وهي تتوحد بالليل فتخرج ببهاء الحرف وشجن المعنى.

واختتم القراءات الشعرية حمزة اليوسف نصاً بعنوان «انطفاء» باحت حروفه بالحب والحلم والأمل، وهي تمتزج بالحزن والبكاء على عذابات الأرض وأنين الوطن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا