• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

على وشك الوقوع

حرب تجارية قوامها 100 مليار دولار بين الصين وأميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يونيو 2018

حسونة الطيب (أبوظبي)

توشك الصين وأميركا، على الدخول في حرب تجارية قوامها 100 مليار دولار، بعد الفشل الذي مُنيت به جولة المفاوضات التجارية الثالثة بين البلدين في بكين. وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب مؤخراً نيته فرض رسوم جمركية على صادرات صناعية صينية تصل قيمتها لنحو 50 مليار دولار، بعد منتصف الشهر الجاري، الخطوة التي ينتظر أن تقابلها الصين بخطوة مماثلة، بحسب صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية.

ولم تخلص المفاوضات بين وزير التجارة الأميركي، ويلبور روس، ونائب رئيس الوزراء، الصيني ليو هي، إلى إصدار بيان مشترك رغم استمرارها يومين كاملين. وكانت الجولة السابقة التي انعقدت في واشنطن بشهر مايو الماضي، أفضت عن وعود من الجانب الصيني بخفض الفائض التجاري مع أميركا، يشوبها كثير من الغموض.

وجاء في بيان مقتضب لوكالة «شينخوا» الإخبارية الصينية، أن روس وليو، أحرزا تقدماً ملموساً، دون أي تفاصيل تُذكر، إلا أن الوكالة حذرت من أن أي خطوة من قبل الإدارة الأميركية بفرض رسوم عقابية، ستعرقل المفاوضات، التي يتوقع استمرارها طيلة فصل الصيف.

وعلى هامش اجتماع وزراء التجارة لدول السبع الذي انعقد في كندا بداية الشهر الجاري، قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، إن مفاوضات روس لا تقتصر فقط على خفض الفائض التجاري الصيني، لكنها تركز أيضاً على سياسات الصين التجارية والصناعية، التي يرى قطاع الأعمال الأميركي، أنها تعيق نشاطاته في البلاد.

وقال منوتشين «لا يتعلق الأمر بشراء الصين مزيدا من السلع الأميركية فحسب، بل بتغييرات هيكلية. وإذا توفرت تغييرات هيكلية تسمح لشركاتنا بالمنافسة العادلة، فهذا وحده كفيل بالتصدي لقضية العجر التجاري». وفي معرض المفاوضات التمهيدية التي جرت في الأسبوع المنصرم، يتطلع المسؤولون الأميركيون، في أن يسهم تقليص العقبات الفنية أمام التجارة، في مضاعفة الصادرات الزراعية الأميركية السنوية للصين لما يقارب 40 مليار دولار. وعلى سبيل المثال، أوقف مسؤولو الجمارك الصينيون، كافة واردات الدواجن الأميركية، الأمر الذي يتكرر كلما تم اكتشاف حالة من حالات أنفلونزا الطيور في أميركا.

وأغضبت التصريحات التي أدلى بها الرئيس الأميركي مؤخراً بخصوص الرسوم الجمركية، المسؤولين الصينيين وأثارت استغرابهم، خاصة بعد أن بدت مناقضة لتأكيدات وزير الخزانة، التي تفيد بضرورة عدم اندلاع مثل هذه الحرب التجارية.

و خفضت الحكومة الصينية رسوماً جمركية على عدد من السلع الاستهلاكية المستوردة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا