• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

انطلاق ورشة السينوغرافيا بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 مايو 2014

بدأت أمس في الشارقة فعاليات برنامج الورشة التدريبية في السينوغرافيا، التي تقام بمعهد الشارقة للفنون المسرحية، وتأتي ضمن الفعاليات المصاحبة لمهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهلية في دورته الثالثة عشرة، الذي تنظمه وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع تحت رعاية وحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وتستمر الورشة حتى الثاني والعشرين من الشهر الجاري.

يشرف على برنامج الورشة السينوغراف المغربي عبدالله بيلوت، ويشارك فيها عدد من فناني الإمارات المتخصصين في السينوغرافيا، ويحضر فعاليات الورشة فنانون من الكويت، ومملكة البحرين وقطر وسلطنة عمان.

وقال عبدالله بيلوت مدير الورشة: «إن السينوغرافيا تطورت من فن الزخرفة والديكور لتصبح فن التخيل وخلق الصور والرؤى من خلال تفعيل الإضاءة والألوان والتشكيل والشعر والآليات الرقمية والمعطيات السينمائية الموحية».

وأشار بيلوت إلى أن السينوغرافيا اليوم تمثل فناً وعلماً من اختصاص السينوغرافي، الذي يهتم بكل تفاصيل العمل المسرحي من تأثيث الخشبة وديكور وإكسسوارات وماكياج وأزياء وتشكيل وصوت وإضاءة والموسيقى والكهرباء والفوتوغرافيا والتمثيل وكل ما هو متعلق بهندسة الفضاء المسرحي بشكل هرموني متآلف بين ما هو سمعي وبصري وحركي، مؤكداً أن السينوغرافيا فن شامل ومركب يقوم بدور مهم في إثراء الخشبة وإغناء العرض المسرحي والسعي من أجل تحقيق نجاحه وإبهار المتفرج.

وعن الورشة التي تستمر على مدى ثمانية أيام، أكد عبدالله بيلوت أنها ستعتمد شقين أحدهما نظري، ويعتمد على عرض بعض المشاهد العالمية وتحليلها، وتقيم مفرداتها من إضاءة وديكور وملابس وماكياج وغيرها، ودور كل منها في تشكيل الصورة العامة للمشهد ومدى مساعدتها للمخرج في إيصال رسالته، والجانب العملي سيعتمد على عمل لوحات سينوغرافيا سواء لمشاهد مسرحية أو حتى قصائد شعرية بمحاولة رسم الفضاء التشكيلي للعمل المسرحي الذي هو التعريف الحرفي لكلمة سينوغرافيا.

وقال بيلوت إن فعاليات الورشة ستتناول: السينوغرافيا المسرحية قديماً وحديثاً تنظير ورؤية، وسينوغرافيا العرض المسرحي، التكنولوجيا والسينوغرافيا. وأضاف أن المشاركين في الورشة سيكتشفون من خلال التدريب العمل أثر السينوغرافيا في قيمة العروض المسرحية.

وعن أهداف الورشة أشار بيلوت إلى أن الورشة تسعى إلى: تأصيل مفهوم السينوغرافيا من الوجهة النظرية والعلمية، وتحرير العلاقة بين السينوغرافيا وعناصر العرض المسرحي، وتطوير الأفكار والمفاهيم السائدة حول السينوغرافي، إضافة إلى تشجيع التجارب المسرحية الجديدة نحو توظيف السينوغرافيا والتعرف إلى دلالتها المسرحية فوق خشبة العرض المسرحي. وأوضح بيلوت أن الورشة تهدف إلى تأسيس مدرسة عربية في السينوغرافيا تعتمد منهجية يمكن أن يستفيد منها المسرحيون العرب، وتستوعب جميع المقومات التكنولوجية العالية لخدمة النص والفضاء المسرحي، الذي من شأنه الارتقاء بالعمل الفني ككل، مشيرا إلى أنه لا توجد حتى الآن وصفة سحرية للسينوغرافيا يمكن تطبيقها دائما، ولكنها تعتمد على ثقافة كل بلد ولغة النص والسمات الخاصة بالعمل.

وثمَّن الفنان عبدالله بيلوت اهتمام مهرجان المسرح الخليجي في دورته الثالثة عشرة بالسينوغرافيا كفنٍ يؤثر ويتأثر بعناصر المسرح الحديث كافة، بما يؤكد قيمة السينوغرافيا في الارتقاء بالعروض المسرحية. (الشارقة - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا