• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بطولة العالم لسباقات التحمل

«أبوظبي - بروتون» رابعاً في سباق «سبا 6 ساعات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

احتل ‬فريق ‬أبوظبي بروتون ‬للسباقات ‬المركز ‬الرابع ‬في ‬سباق ‬سبا-فرانكورشا ‬6 ‬ساعات ‬ضمن ‬فئة ‬LMGTEAm ‬على ‬متن ‬بورشه ‬911‭ ‬RSR ‬رقم ‬88 ‬التي ‬تناوب ‬على ‬قيادتها ‬النمساوي كلاوس ‬باخلر، ‬والألماني ‬كريستيان ‬ريد، ‬وسائقنا خالد ‬القبيسي ‬الذي أقيم في حلبة بلجيكا حيث كان القبيسي يمني النفس ‬في ‬الصعود ‬على ‬منصة ال‬تتويج بعد ‬تأهل ‬الفريق ‬للانطلاق ‬من ‬الخط ‬الثاني ‬ضمن ‬فئتهم، ‬إلا ‬أن ‬اصطدام ‬فريق ‬الفيراري ‬بفريق ‬أبوظبي ‬مرتين ‬خلال ‬الربع ‬الأخير ‬من ‬السباق ‬أفقد ‬سيارة ‬البورشه ‬توازنها ‬وحال ‬دون ‬تحقيق ‬الهدف.

وقال القبيسي: «يمكنني وصف أدائنا بالجيد إن لم يكن ممتاز»، وأضاف: «بدأنا السباق بشكل رائع ووصلنا إلى المركز الثاني إلا أن أوراق اللعب اختلطت خصوصاً عندما اصطدمت بي سيارة الفيراري في فئة المحترفين مرتين، في المرة الأولى انزلقت بعدما صدمتني من الجهة الخلفية، وفي المرة الثانية اصطدمت بي الفيراري من الجهة الجانبية فتضرر معيار ضبط الإطار الأمامي الأيمن الأمر الذي أفقدنا حوالي أربع ثوان في اللفة الواحدة، ورغم ذلك قررنا متابعة السباق على متن سيارة غير متوازنة وفضلنا أن نفقد أربع ثوان في كل لفة عوضاً عن العودة إلى منطقة الصيانة والتوقف لإصلاح الضرر وفقدان عدة مراكز». وتابع: «أعتقد بأن النتيجة جيدة، سنذهب إلى سباق لومان 24 ساعة الشهر القادم بنفس المعنويات العالية وسنحاول إعادة سيناريو العام الماضي والصعود على منصة التتويج». ويشارك خالد القبيسي للعام الثاني في بطولة العالم لسباقات التحمل المنضوية ‬تحت ‬سقف ‬الاتحاد ‬الدولي ‬للسيارات ضمن ‬فريق ‬أبوظبي-بروتون ‬للسباقات ‬مع ‬زميليه ‬الألماني ‬كريستيان ‬ريد ‬والنمساوي كلاوس ‬باخر، بدعم من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم والاتحاد للطيران. وتنتقل البطولة إلى فرنسا وتحديداً إلى حلبة لومان حيث تقام منافسات ثالث جولات البطولة من 13 إلى 14 يونيو «سباق لومان 24 ساعة» الذي سبق للقبيسي وفريق أبوظبي أن صعد على منصة تتويجه في المركز الثاني ضمن فئته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا