• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

سيناريو الدور الأول ينهي «الثماني العجاف»

«الصقور» يعود إلى التحليق بـ «ثنائية» في شباك «الكوماندوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

علي شويرب (رأس الخيمة)

أنهى الإمارات سلسلة نتائجه السلبية، بعدما كرر نتيجة مباراة الذهاب، بفوزه المستحق على ضيفه الشعب المتذيل بهدفين مقابل هدف أمس، على ملعب الأول في رأس الخيمة في ختام «الجولة 16»، لدوري الخليج العربي، ورفع «الصقور» الذي حقق فوزه الأول، بعد ثماني خسائر على التوالي رصيده إلى 16 نقطة، وارتقى إلى المركز الثاني عشر في الترتيب، في حين بقى «الكوماندوز» الذي تكبد الخسارة ال13 في سجله في رصيد نقاطه الثلاث في المركز الأخير.

وجاءت أفضلية البداية لمصلحة أصحاب الأرض، حيث هدد البرازيلي رودريجو مرمى المنافس منذ الدقيقة الثانية بتسديدة قوية، استحوذ عليها إسماعيل ربيع بصعوبة، أعقبتها محاولة ثانية بواسطة الأسترالي بريت هولمان، والذي أطلق بدوره تسديدة من خارج منطقة الجزاء مرت فوق المرمى.

وانتظر الإمارات حتى الدقيقة 19 ليفتتح التسجيل، عن طريق مدافعه هلال سعيد، الذي استغل كرة ركنية أخطأ الحارس إسماعيل ربيع في التعامل معها بالشكل المطلوب بالخروج الخاطئ، لتصل إلى هلال لم يتوان في إسكانها الشباك برأسية متقنة.

ومنح هدف التقدم فرقة «الصقور» المزيد من الثقة ليبسط الفريق سيطرته على أغلب مجريات المباراة، في المقابل اعتمد الشعب على سلاح الهجمات المرتدة، وكاد من إحداها ماهر جاسم أن يدرك التعادل لفريقه، بعد كرة توغل بها داخل منطقة جزاء المنافس، ولعب كرة ضعيفة، انتهت بين أحضان الحارس أحمد الشاجي في الدقيقة 29.

وكاد الإمارات أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، بعد كرة توغل بها الحسن صالح على الجهة اليسرى، قبل أن يرسل عرضية قابلها البرازيلي رودريجو بيمباو بتسديدة مباشرة بيمناه، مرت جوار القائم الأيمن لمرمى الحارس إسماعيل ربيع.

ومع بداية الشوط الثاني، حاول الإيطالي زنجا تنشيط جبهة هجوم الشعب بالدفع بعلي يعقوب، وجاءت المحاولة الأولى شعباوية بتسديدة للبرازيلي زي إداودرو من خارج المنطقة، مرت فوق المرمى في الدقيقة 47، أعقبتها محاولة ثانية للبرازيلي ماركاو الذي حاول استغلال خطأ الحارس الشاجي، ورد الإمارات بكرة بينية، وصلت إلى ردوريجو الذي لعب كرة قوية مرت فوق المرمى 62.

وعزز الإمارات تقدمه بإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 65، بعد كرة توغل بها جمال إبراهيم من الجهة اليمنى، مستفيداً من تمريرة بينية ذكية حولها بدورها أرضية، استحوذ عليها السنغالي ديالو، قبل أن يعالجها بتسديدة قوية بيمناه استقرت في أعلى الزاوية اليسرى لمرمى الشعب، والهدف هو الأول للمهاجم السنغالي في مباراته الثانية مع «الصقور».

وأجرى كاميلي تبديلاً اضطرارياً بدخول الحارس علي صقر بديلاً للشاجي المصاب في الدقيقة 74، فيما دفع زنجا بالبرازيلي مايكون ليتي بديلاً لماهر جاسم، وقلص البديل مايكون ليتي الفارق بتسجيل هدف الشعب الوحيد في الدقيقة 90 مستفيداً من كرة هيأها مواطنه ماركاو برأسه، وعالجها ليتي بتسديدة مباشرة بيسراه سكنت مرمى الحارس البديل على صقر، وعاد الأخير لينقذ مرمى فريقه من فرصة محققة، بعد انفراد البرازيلي ماركاو في الوقت الإضافي، قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بتفوق الإمارات بهدفين مقابل هدف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا