• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

افتتاحية

أبوظبي تنمية بلا حدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يونيو 2018

عجلة التنمية في أبوظبي لا تتوقف لحظة واحدة، بل يتسارع دورانها يوماً وراء يوم، لأن رؤية القيادة التي تحاول استشراف أبعد نقطة في المستقبل، تعمل دوماً لتسريع وتيرة البناء والإنجاز، وفق خطط مدروسة، تستهدف تعظيم رخاء واستقرار ورفاهية المواطنين.

في هذا الإطار، تأتي الحزمة الاقتصادية الجديدة بقيمة 50 مليار درهم التي أطلقها أمس، بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

ومن شأن هذه الحزمة أن تدفع بأبوظبي إلى مستويات تنموية أرقى وأعلى خلال السنوات المقبلة، لأنها تركز على تطوير ودعم مختلف القطاعات الأساسية في النهضة الاقتصادية.. من تعزيز قدرات القطاع الخاص بكل مستوياته، بما في ذلك المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إلي تطوير البنية التحتية والمشاريع الخدمية.

يأتي ذلك في الوقت الذي قد يتخيل البعض أن أبوظبي حققت أقصى قفزة تنموية يمكن إنجازها.. لكن سقف طموحات القيادة وإيمانها والتزامها بالبناء والإنجاز من أجل وطنها وشعبها، بلا حدود.

لذلك تواصل إطلاق المبادرات الرائدة التي تستهدف تيسير الأنشطة التجارية والاستثمارية، وتشجيع التطور العمراني والحضري واقتصاد المعرفة، واستثمار طاقات أبناء الوطن وطموحاتهم عبر آليات مبتكرة وذكية وفعالة، حتى تبقى الإمارة دوماً في المكانة التي تستحقها.

الاتحاد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا