• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أبوظبي تستضيف «أديبك 2016» نوفمبر المقبل

مستقبل قطاع النفط والغاز يعتمد على استيعاب المشهد الجديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

دعت نخبة من القادة والخبراء العالميين في كيانات عملاقة في قطاع النفط والغاز إلى اتخاذ خطوات نحو تحقيق المزيد من التعاون وزيادة التركيز على الكفاءة التشغيلية، مشيرين إلى أن مستقبل القطاع يعتمد على مقدرته على فهم واستيعاب مشهد الطاقة الجديد بكل تطوراته وتعزيز الكفاءة التشغيلية.

جاء ذلك في سياق الاستعدادات الجارية لعقد الدورة المقبلة من معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك 2016» في الفترة من 7 إلى 10 نوفمبر المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض والمتوقع أن تجمع أكبر عدد من الخبراء والقادة وواضعي سياسات قطاع النفط والغاز في العاصمة أبوظبي.

ودعا باتريك بويان الرئيس التنفيذي لشركة توتال إلى العمل على تحقيق مستقبل مستدام للقطاع، مشيراً إلى أن مشهد الطاقة العالمي يمر بتغيرات سريعة وتؤثر فيه التحديات الاقتصادية والجهود المبذولة للحد من انبعاثات الكربون والتي من الممكن إيجاد حلول لها من خلال الدور المتزايد الذي يلعبه الغاز الطبيعي والطاقة المتجددة وأضاف أن هذا يفرض على الشركات أن تدير أعمالها بكفاءة أعلى وتعزز روح التعاون والعمل المشترك.

وقال إن التقنيات والابتكار والبحث تلعب دوراً محورياً لا يقتصر على إدارة هذه المرحلة الانتقالية فحسب، بل يمتد ليشمل الجهود والمبادرات التي تهدف إلى الاستفادة من الفرص العديدة التي توفرها.

واعتبر أن هذا الأمر يجعل «أديبك» حدثاً بالغ الأهمية لمجتمع النفط والغاز؛ لأنه يوفر منصة عالمية يمكن لأصحاب المصلحة أن يبنوا من خلالها أسس التعاون والعمل المشترك لمواجهة تحديات قطاع الطاقة سواء الوشيكة أو الوضع الذي سيكون عليه قطاع الطاقة في الأمد البعيد بعدما بدأت ملامحه في التبلور. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا