• السبت 29 ذي الحجة 1437هـ - 01 أكتوبر 2016م
  12:46    قصف بالبراميل المتفجرة يصيب أكبر مستشفى في الأحياء الشرقية من حلب     

عبدالله محمد لاحج الرئيس التنفيذي لمجموعة دبي للعقارات:

إنجاز 35 ألف وحدة سكنية وتطوير 3000 غرفة فندقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 سبتمبر 2016

يوسف العربي (دبي)

يبلغ عدد الغرف الفندقية قيد التطوير في مجموعة دبي للعقارات نحو 3000 غرفة فندقية، حسب عبدالله محمد لاحج، الرئيس التنفيذي للمجموعة قائلاً في تصريحات صحفية على هامش مشاركته في معرض «سيتي سكيب جلوبال 2016» أمس إن مجموعة «دبي للعقارات» طورت نحو 35 ألف وحدة سكنية، و1,7 مليون قدم مربعة من مساحات التجزئة و2,8 مليون قدم من المساحات المكتبية، خلال السنوات العشر الماضية.

وأضاف أن المجتمعات العمرانية التي طورتها المجموعة تضم 86 ألف نسمة، كما يبلغ متوسط عدد الزوار لممشى شاطئ جميرا نحو 12 مليوناً سنوياً، مشيراً إلى أن 7,5% من الطاقة الفندقية في دبي تتواجد في المنطقة نفسها. وأكد لاحج أن الأداء الاستثنائي للسوق العقاري في الدولة يرجع إلى سمعتها العالمية، والبنية التحتية المتطورة، ما يمنح المطورين آفاقاً للتوسع العمراني تفوق المتاح في أي دولة أخرى بالمنطقة.

وقال إن الإمارات أصبحت واحدة من أهم الجهات العقارية في العالم لامتلاكها رؤية واضحة تمهد لتحقيق أهدافها الاستراتيجية على المديين المتوسط والبعيد، مشيراً إلى تميز مؤسسات الدولة بأنها تعمل في انسجام وتناغم كبيرين لتحقيق الأهداف المشتركة التي تسعى الدولة إلى تحقيقها، ومضيفاً أن تطور البنية التحتية في الإمارات خلافاً لبعض الأسواق المجاورة أتاحت للمطورين فرصة التركيز على عمليات التطوير والابتكار وبناء مجتمعات ذكية وعصرية.

وأكد لاحج أن المشروعات الجديدة التي تتسابق الشركات العقارية على إطلاقها بأسعار معقولة تؤكد سلامة السوق ونضجه، معتبراً التصحيح التدريجي للأسعار في السوق العقاري بالدولة كان معقولاً وتدريجياً، والأهم أنه كان إيجابياً، لأنه أتاح لشريحة جديدة من متوسطي الدخل دخول مجال شراء العقارات للمرة الأولى، وحفز شريحة كبيرة من المستثمرين الأفراد على اتخاذ قرار الشراء، مع احتفاظ السوق بالمقومات الإيجابية التي تضمن عوائد جيدة على الاستثمار العقاري تفوق المتاح في الكثير من الأسواق العالمية.

وأكد لاحج أن السوق العقارية في دبي تمتاز بركائز قوية لأنها مركز ومدينة الأعمال الريادية على مستوى المنطقة. وأضاف أنه وفقا لصندوق النقد الدولي، فإن دبي على أعتاب مرحلة جديدة من تسارع النمو استعداداً لمعرض «إكسبو 2020» الذي تستضيفه، وهو ما يعززه الاستقرار السياسي في الإمارة وعودة أسعار النفط إلى التعافي. وقال إن التعاملات العقارية في دبي تبدو مستقرة، بالتزامن مع توجّه عام نحو التفاؤل الحذر بتعافي السوق اعتباراً من النصف الثاني من العام الجاري مستندا في ذلك إلى تقرير حديث من مؤسسة الاستشارات العقارية «فاليو سترات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا