• الثلاثاء 25 ذي الحجة 1437هـ - 27 سبتمبر 2016م

يقر على فيسبوك بإطلاق النار على طليقته وقتل ابنه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 سبتمبر 2016

الاتحاد نت-مصطفى أوفى

تبحث السلطات الأميركية عن رجل متهم بإطلاق النار على زوجته السابقة وابنه ما أدى لمقتل الطفل، قبل أن يسجل إقراراً عبر خدمة «فيسبوك مباشر» لبث مقاطع الفيديو.

ونقلت صحيفة «ديلي ميل» أن إيرل فالانتاين اقتحم منزل طليقته كيشا فالانتاين في مدينة نورلينا بولاية كارولاينا الشمالية وأطلق النار عليها قبل أن يقتل ابنه إيرل جنيور، بحسب مدير الشرطة المحلية تايلور بارثولوميو.

وأضاف بارثولوميو أن فالانتاين بث فيديو على صفحته على موقع «فيسبوك» يقر فيه لزوجته السابقة بأنه أطلق النار.

وقال فالانتاين في المقطع «كذبت عليّ وكانت تخدرني. أنا أحبها لكنها تستحق ما جرى لها. أعرف أن الكثيرين سيكونون محبطين مني، لكن ذلك كان أمراً لابد من القيام به».

وقد تمت إزالة شريط فيديو الاعتراف الصادم من فيسبوك.

وقالت الشرطة إن أمراً بمنع اقتراب إيرل من منزل زوجته السابقة كان سارياً لكنه انتهى في الشهر الماضي.

وأكد قائد الشرطة أن الرجل المختفي، والذي يجري البحث عنه، في طريقه الآن إلى مدينة رتشموند في ولاية فرجينيا لقتل أفراد آخرين من أسرته.

وقالت السلطات إن أفراد العائلة وضعوا تحت حماية الشرطة، معتبرة أن فالانتاين رجل مسلح وخطير.

وهو يواجه الآن تهمة القتل العمد بحق ابنه، البالغ من العمر 15 عاماً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء