• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تقنيات تصوير جديدة تلتقط أدق التفاصيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

يحيى أبوسالم (دبي) تعد الكاميرات الاحترافية من نوع إس إل أر، ذات العدسات الأحادية القابلة للتبديل، الخيار الأمثل والأكثر مناسبة لغالبية المصورين عشاق الصورة المميزة من محترفين وهواة، ورغم ما تقدمه هذه الكاميرات من إمكانات ووظائف تتغلب بها على منافسيها من الكاميرات المتخصصة أو تلك المدمجة بالأجهزة الذكية، إلا أن هنالك مجموعة من التحديات والصعوبات التي تواجه هذه الكاميرات الاحترافية، ومستخدميها، تقفل حاجزاً ما بين حصولهم على الصورة المميزة التي يبحثون عنها. تقنية جديدة ومؤخراً كشفت الكورية سامسونج عن كاميراتها الرقمية أحادية العدسة NX1، التي تتشابه مع الكثير من منافسيها، خصوصاً كانون ونيكون اليابانيتين في الكثير من الميزات والمواصفات، إلا أن ما يميز الكاميرا الكورية عدا عن الوضوح «الألترا فائق» الذي قدمته من نوع 4 كيه، هو النقلة النوعية في معالجة الصورة الملتقطة، والتقنيات الفائقة المستخدمة للحد من اهتزازها والحصول عليها بوضوح وسطوع غير مسبوق. وابتكرت الكورية العملاقة تقنية جديدة خاصة للحد من ضبابية الصورة الناتجة عن التصوير في الأماكن المعتمة، بالإضافة إلى أنها تعتمد على معالج ذكي للصورة يتمكن من التقاط الصور بوضوح حتى عند تصوير أجسام ضمن حركة سريعة، حيث تمكن الكاميرا مستخدميها من التقاط صورة رائعة حتى لحدث سريع الحركة أو مكان في بيئة غير مستقرة وخافتة الضوء، وذلك من خلال مجموعة من المواصفات المتطورة والذكية، مثل: - نمط التصوير التلقائي: ميزة فريدة يمكن من خلالها أن تلتقط الكاميرا تلقائياً الصورة في اللحظة المناسبة من خلال التعرف إلى الحركة عالية السرعة.

- دقة وسرعة فائقة مع نظام NX AF System III: تتمتع الكاميرا بسرعة ودقة فائقة، وهو ما يضمن التقاط اللحظات المميزة في حياتنا بشكل تام، حيث يمكن للمستخدمين بسهولة تركيز والتقاط الصورة على الفور بثقة كاملة للحصول على الصورة الفائقة التي يبحثون عنها. - مفهوم جديد للتصوير مع مستشعر BSI APS-C بدقة 28 ميجابكسل: كاميرا NX1 مزودة بمستشعر فائق التطور بدقة 28 ميجابكسل من خلال تقنية الإضاءة في الجانب الخلفي BSI، وهو ما يمنح الكاميرا القدرة على التقاط صور مميزة تبدو طبيعية حتى في حالة الضبط على قيمة ISO عالية، وتسجيل تفاصيل أكثر دون زيادة التشويش حتى في الأجواء المعتمة. وهذه الخاصية المبتكرة تعرض مستشعر الكاميرا إلى مزيد من الضوء في مقابل نماذج الكاميرات التقليدية من أجل التقاط صور مذهلة حتى في بيئة ذات ضوء خافت. . تعزيز جودة الصورة: وذلك بفضل التقنية المبتكرة المعروفة باسم الحد من التشويش التكيفي، والتي تعمل على تحليل التفاصيل والألوان وغيرها من العناصر، وهو ما يسمح لك بالتقاط صور عالية الحساسية وفائقة الوضوح بجودة خالية تماماً من التشويش.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا