• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

نسخة العين مؤهلة إلى «بارالمبية» طوكيو 2020

الاتحاد الدولي يطلب تنظيم مونديال رماية المعاقين بالإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

العين (الاتحاد)

تلقت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة طلبا من الاتحاد الدولي لرماية المعاقين بتوقيع اتفاقية لاستضافة بطولة كأس العالم لرماية المعاقين لمدة أربع سنوات متتالية حتى 2020، على أن يتأهل أصحاب المركزين الأول والثاني لكل مسابقة مباشرة لدورة الألعاب البارالمبية طوكيو 2020 لتكون بذلك الإمارات أول دولة عربية تقام فيها مسابقات تأهيلية لتلك الدورة.

ويأتي الطلب كشهادة نجاح دولية تمنحها اللجنة البارالمبية الدولية والاتحاد الدولي لرماية المعاقين للإمارات تثمينا للنجاح التنظيمي الذي حققته كأس العالم لرماية المعاقين التي نظمتها المؤسسة، كما طلب الاتحاد الدولي من المسؤولين بمؤسسة زايد للرعاية الإنسانية استضافة بطولة الرماية الدولية لدول آسيا والباسفيك الأمر الذي يشير إلى رغبة الاتحاد الدولي في تحويل الإمارات إلى مركز عالمي لرماية المعاقين.

وأقامت اللجنة المنظمة للبطولة الحفل الختامي مساء الأربعاء الماضي لتكريم الرعاة، بحضور الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، الدكتور مطر النعيمي مدير بلدية العين، مدراء مراكز الرعاية بمؤسسة زايد في مدينة العين، ومحمد محمد فاضل الهاملي الأمين العام لمؤسسة زايد للرعاية الإنسانية رئيس اتحاد المعاقين وممثلي الجهات والشركات الراعية.

وأصدر الاتحاد الدولي لرماية المعاقين جدول ترتيب منافسات نسخة العين، وتصدرت الإمارات الترتيب عن جدارة واستحقاق بحصولها على ست ميداليات، بواقع ذهبيتين للفرق، وثلاث ذهبيات فردية، والميدالية السادسة فضية فردية، بينما قفز الفريق الكوري الجنوبي إلى المركز الثاني بعدما اقتنص ذهبيتين فرديتين في اليوم الأخير وحصل على مجموع 7 ميداليات ثلاث ذهبيات فردية، وواحدة فضية، وثلاث برونزيات متفوقاً على الفريق البريطاني الذي حل في المرتبة الثالثة بذهبيتين وفضيتين وأربع برونزيات.

وأكد محمد محمد فاضل الهاملي الأمين العام لمؤسسة زايد أن هذا النجاح الذي تحقق في تنظيم البطولة ثمرة توجيهات واهتمام قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالإنسان الإماراتي وبنائه كركيزة أساسية للنهضة والتقدم وليشمل الاهتمام والرعاية فئات المجتمع الإماراتي بشكل عام وذوي الاحتياجات الخاصة بشكل خاص. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا