• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

شملت 14 أسرة و11 حالة من ذوي الاحتياجات

3,7 مليون درهم مساعدات «الهلال» بالعين للأيتام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يناير 2017

عمر الحلاوي (العين)

قدمت هيئة الهلال الأحمر فرع العين 3 ملايين و680 ألف درهم مساعدات مالية للأيتام خلال العام الماضي، بالإضافة إلى مساعدة 11 حالة من ذوي الاحتياجات الخاصة وكفالة 14 أسرة، وذلك في إطار تعزيز العمل الإنساني وتحقيق رسالة الهيئة بمساعدة الضعفاء والمحتاجين وتقديم الدعم اللازم وإعانتهم لمواجهة متطلبات الحياة وتخفيف المعاناة عنهم.

وتعتبر هيئة الهلال الأحمر الإماراتية الجمعية الوحيدة ضمن جمعيات وهيئات الاتحاد الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر التي تمتلك برنامجاً متكاملاً لكفالة الأيتام مستمراً منذ 30 عاماً، فيما يبلغ عدد الأيتام المكفولين في فرع العين نحو 2804 أيتام في العام الماضي بمساعدات مالية تبلغ 3 ملايين و569 ألف درهم، وتبلغ المساعدات المالية لكفالة 14 أسرة نحو 70 ألف درهم، و11 حالة من ذوي الاحتياجات الخاصة 31 ألف درهم.

وقال سالم الريس العامري مدير الهلال الأحمر فرع العين إن «الهيئة» تعمل على مساندة الضعفاء داخل الدولة وخارجها وخاصة الأيتام وإعادة البسمة والفرح لهم عبر كفالتهم وذلك في إطار جهودها في الاهتمام بمثل هذه الفئات ودمجها بالمجتمع وتعضيد التكافل المجتمعي بين جميع فئات المجتمع، لافتا إلى أن دعم طلاب ذوي الاحتياجات الخاصة يأتي ضمن الاهتمام بهذه الفئة المهمة في المجتمع ومن ضمن استراتيجية لدعم كل الفئات المحتاجة إلى المساعدة لتطوير حياتهم العامة والعيش بمستوى جيد من الرفاهية والاندماج مع المجتمع.

وحددت الهيئة قيمة كفالة اليتم بحوالي 300 درهم دخل الدولة، أما خارج الدولة حسب البلد تتراوح بين 150 إلى 200 درهم وتصل إلى 300 درهم في بعض الدول، وتضع الهيئة شروطاً عامة للكفالة حيث يمكن للكفيل اختيار اليتيم ودولته وتتم الإجراءات بشكل سلس وسريع عبر تعبئة استمارة معدة لذلك وتوقيع الكفيل والسماح للهيئة بخصم المبلغ شهرياً من الحساب البنكي للكفيل كما يمكن إلغاء الكفالة بنفس السهولة والسرعة، وكذلك يمكن تسديد الكفالة بشكل مباشر نقداً حيث وضعت الهيئة عدة وسائل لدفع الكفالة للتسهيل على الكفلاء مع إمكانية الدفع مقدماً لعدد شهور أو عام كامل.

وأضاف مدير فرع العين أن مشروع كفالة الأيتام بالهيئة واكب مسيرة المشاريع الإنسانية والخيرية للهيئة التي حظيت باهتمام كبير من القيادة العليا لإدارة الهيئة، ويهدف هذا المشروع إلى رعاية اليتيم مادياً وصحياً ويهتم بتنشئته اجتماعياً وتعليمياً وتربوياً، ذلك اتساقاً مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف والنهج الخيري للدولة وجهود الهيئة الإنسانية، وأهم أهدافها ورسالتها وهي الإنسانية والعالمية، وقد حظي المشروع خلال السنوات الماضية بدعمٍ كبير من الإدارة العليا للهيئة والمحسنين والمتبرعين شركاء الهيئة الاستراتيجيين في العمل الإنساني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا