• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ينطلق اليوم بدبي بمشاركة 400 عارض

«سوق السفر» يكشف ملامح خارطة السياحة الإقليمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

مصطفى عبدالعظيم

مصطفى عبد العظيم (دبي) يكشف سوق السفر العربي 2015 «الملتقى» الذي تنطلق فعالياته في دبي اليوم تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن ملامح خارطة السفر الإقليمية والعالمية خلال الأشهر المقبلة، خاصة في ظل السباق المحموم بن الوجهات السياحية المشاركة في المعرض على استقطاب السياح من مختلف أنحاء العالم وزيادة نصيبها من الحركة السياحة. وتتزامن الدورة الثانية والعشرين من معرض سوق السفر العربي «الملتقى» مع تحولات جذرية يشهدها القطاع السياحي العالمي بسبب المتغيرات الاقتصادية والمالية والجيوسياسية في أكثر من مناطق العالم والتي باتت تحديات للعديد من الوجهات، وفي نفس الوقت فرص قوية لوجهات أخرى، الأمر الذي اعتبره خبراء في القطاع بمثابة مشهد جديد لخارطة السفر. ويحظى المعرض الذي يقام مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض ويستمر حتى يوم الخميس المقبل، بمشاركة أكثر من 400 عارض من 86 دولة و64 جناحاً وطنياً، كما سيشهد الكثير من الفعاليات الخاصة بقطاع السفر والسياحة بما فيها ندوات تعريفية وحوارية عالية المستوى حول أحدث الاتجاهات الخاصة بالقطاع والفرص الاقتصادية الحالية والمستقبلية التي يوفرها إضافة إلى التحديات، التي يواجهها على المستويين الإقليمي والعالمي. وكشفت شركة ريد ترافيل اكسيبيشنز خلال مؤتمر صحفي عقد في دبي، أمس، بحضور الشيخ ماجد المعلا، نائب رئيس أول العمليات التجارية، طيران الإمارات، وعصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، وناديج نوبليت، مديرة معرض سوق السفر العربي، وفيليب زوبير، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة إعمار للضيافة، وعلي أبومناصر، رئيس مجلس الإدارة - فيجن دستينيشن مانجمنت، عن تسجيل دورة هذا العام نمواً بنسبة 7% عن العام الماضي مع مشاركة 113 جهة عارضة تشارك للمرة الأولى، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن يستقطب المعرض أكثر من 23 ألف زائر من المنطقة والعالم. وأشار عصام كاظم، إلى أن مؤشرات القطاع السياحي في دبي تواصل أدائها الإيجابي ووفقاً لما هو مخطط له لتحقيق رؤية دبي السياحية 2020 التي تستهدف استقطاب 20 مليون سائح لدبي، مضيفاً أن سياحية دبي تعمل على التوسع في الأسواق الرئيسية المصدرة للسياحة إلى الإمارة من خلال تكثيف حملات الترويج، فضلا عن الوصول إلى أسواق جديدة في أميركا وأفريقيا، مستفيدة من التوسع المطرد في شبكة خطوط طيران الإمارات. وتوقع عصام كاظم أن يشهد قطاع الضيافة في دبي دخول العديد من الفنادق الجديدة تتراوح طاقتها بين 16 و20 ألف غرفة حتى عام 2016، بالإضافة إلى نحو 90 ألف غرفة حالياً، متوقعاً أن يظل إجمالي الغرف الفندقية في الإمارة بحلول عام 2020 إلى ما بين 145 و155 ألف غرفة. وقال: «إن سوق السفر العربي يمثل منصة مثالية بالنسبة لنا للتواصل عن قرب مع شركائنا من مختلف الجهات العاملة في قطاع السفر والسياحة حول النجاحات التي تحققت في هذا المجال خلال الفترة الماضية وخطط العمل والنشاطات المستقبلية، التي تعزز من مكانة دبي كوجهة سياحية رائدة على مستوى المنطقة والعالم». وأضاف كاظم: «مع إطلاق فعالية «السياحة العائلية» ضمن أنشطة المعرض لهذا العام، فسوف نعمل على الاستفادة من هذه الفرصة لعرض ما تتمتع به الإمارة من مقومات وسمعة طيبة في مجال السياحة العائلية وخططنا المستقبلية لتعزيز ذلك في إطار الأهداف المحددة لرؤية دبي السياحية 2020». مواكبة التطورات وقالت ناديج نوبلت-سيجر، مديرة معرض سوق السفر العربي: «نحن نعمل على مواكبة التطورات التي يشهدها القطاع السياحي والتحديات التي يواجهها سواء في الإمارات العربية المتحدة أو بقية دول المنطقة لا سيما مع العد التنازلي لمعرض إكسبو 2020 في دبي وما سيوفره من فرص للقطاع السياحي واستهداف 20 مليون زائر على الأقل سنوياً في إطار رؤية دبي السياحية 2020 وتوقعات بأن يستقطب المعرض نحو 25 مليون زائر خلال فترة إقامة المعرض والتي تستمر لمدة ستة أشهر». وأضافت: «تعد مسألة التنمية المستدامة عاملاً أساسياً لنمو صناعة السياحة على المدى الطويل وما يرتبط بها من مجالات تجارية واقتصادية وهذا ما سيركز عليه المعرض مباشرة في دورته لهذا العام من خلال العديد من الفعاليات الرئيسية بما فيها المنتدى الوزاري لمنظمة السياحة العالمية الذي ينعقد بمشاركة وزراء السياحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وقادة القطاع السياحي فيها حيث سيناقشون سبل تعزيز القطاع السياحي في المنطقة وتذليل الصعوبات التي تعترض ذلك». وقالت: كما أطلقنا عدد من الندوات الفنية تحت مسمى «ترافل تك» بمشاركة خبراء عالميين متخصصين، حيث سيقومون بعرض أحدث التطورات التكنولوجية المتقدمة، التي تدعم وتؤثر في صناعة السفر والسياحة». من جانبه، قال على أبومنصر، رئيس مجلس إدارة شركة فيجن لإدارة الوجهات: «نحن سعداء بمواصلة دعمنا لمعرض سوق السفر العربي هذا العام. نحن دائما نتطلع إلى هذا الحدث الكبير ونحن على ثقة بأنه سيوفر لنا المزيد من الفرص لخدمة ودعم شركائنا والترويج لأحدث منتجاتنا وخدماتنا. وسيبقى هذا الحدث بما يشهده من نمو متواصل حدثاً رائداً لتعزيز نمو قطاع السياحة والسفر في المنطقة ونحن سعداء بارتباطنا معه باعتبارنا الشركة الرسمية للخدمات الداعمة له». وقال فيليب زوبير، الرئيس التنفيذي للعمليات في «مجموعة إعمار للضيافة»:» يمثل معرض سوق السفر العربي 2015 بالنسبة لـ»مجموعة إعمار للضيافة» منطلقاً نموذجياً لتسليط الضوء على القيمة الكبيرة لأصولها الراقية في دبي، كما يتيح لنا هذا الهام التعريف بخططنا الطموحة نحو التوسع إلى أسواق عالمية جديدة. ولا شك بأن علاماتنا التجارية المميزة وفي مقدمتها «العنوان للفنادق والمنتجعات» و»فيدا للفنادق والمنتجعات» إضافة إلى الإطلاق المرتقب لأولى مشاريع علامتنا الجديدة «فنادق «روڤ» ومجموعة مرافقتنا الترفيهية والمطاعم العصرية الراقية، التي نمتلكها تسهم بدور حيوي في ترسيخ مكانة «إعمار» الرائدة في القطاع وتؤكد دورها كرافد حيوي لرؤية دبي السياحية لعام». وقال سيمون بريس، مدير أول للمعارض في ريد ترافيل الشركة المنظمة لسوق السفر العربي:» شهدت المنطقة تحولاً في المتطلبات السياحية والفرص بسبب الاضطرابات السياسية والضغوط الاقتصادية، وشهدت إنجاز العديد من مشاريع البنية التحتية لتلائم حاجات السياحة في المنطقة، ما شجعنا على إضافة جدول أعمال يغطي مجموعة كاملة من القضايا المؤثرة في القطاع، لمواصلة التنمية الناجحة للاقتصادات السياحية في جميع أنحاء المنطقة، وتعزيز سبل السفر وتحسين الاتصال والعمل على جذب الاستثمارات للنهوض في البنية التحتية للمرافق والخدمات». السياحة الفاخرة دبي (الاتحاد) يخصص معرض سوق السفر العربي فعالية تتمثل بمعرض السياحة الفاخرة، حيث يوفر من خلالها العديد من البرامج والندوات الحصرية المخصصة للسياحة الفاخرة، بمشاركة مجموعة من الشركات العارضة المتخصصة في السياحة الفاخرة، وإتاحة الفرصة لهم للالتقاء بالمشترين المستضافين من شركات السفر والسياحة الفاخرة في منطقة الشرق الأوسط وشركات متخصصة في منتجات وخدمات السياحية الفاخرة، بما فيها الفنادق وسفن السياحة البحرية والوجهات السياحية. صفقات بملياري دولار دبي (الاتحاد) شهد معرض سوق السفر العربي 2014 حضور أكثر من 33 ألف مشارك بنمو 12% مقارنة بدورة 2013 وتوقيع صفقات بقيمة أكثر من ملياري دولار على مدى 4 أيام. وتوقع خبراء أن يشهد المعرض منافسة قوية بين الوجهات السياحية لاستقطاب السياح الخليجيين للموسم السياحي المقبل، خاصة في ظل تباين المحفزات بين الوجهات السياحية وتقديم عروض خاصة للاستفادة من التحولات في سوق أسعار الصرف في الوجهات الأوربية على وجه التحديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا